في اليوم الثالث لدورة الصعود

التضامن ومضر في لقاء الجريحين والقلعة في مواجهة الجبلين

IMG_9937

* تستأنف مساء اليوم الجمعة مباريات دورة الصعود في يومها الثالث بعد الراحة التي تمتع بها اللاعبين يوم امس الخميس حيث تقام مباريتين ساخنتين لفرق المجموعة الاولى على ملعب مدينة الامير نايف بن عبد العزيز الرياضية في القطيف حيث يلتقي في المباراة الاولى فريقي التضامن ومضر عند الساعة السادسة وخمسة عشرة دقيقية ويدخل فريق التضامن لملعب المباراة وجعبته خالية من النقاط بعد هزيمته من الجبلين بهدفين نظيفين وهو يحتاج الى الفوز في هذه المباراة للبقاء في دائرة المنافسة فيما ينطبق نفس الحديث علي فريق مضر المستضيف والذي تلقى الهزيمة في مباراته الاولى امام فريق القلعة بهدف يتيم ومما تقدم يتضح بان الفريقين سيبحثان عن الفوز طمعا في الابقاء على حظوظهما في المنافسة اذ ان التعادل قد لايخدم ايا منهما.

* وفي المباراة الثانية التي ستنطلق عند الساعة التاسعة والربع على نفس الملعب والتي ستجمع بين فريقي القلعة والجبلين فيدخلها فريق الجبلين بمعنويات مرتفعة بعد فوزه على نظيره فريق التضامن بهدفين نظيفين حملتا توقيع نجميه طلال عسيري وفايز الرويلي من ركلة جزاء ويبحث الجبلاوية عن الفوز الثاني على التوالي لاعلان الصعود مباشرة للدور الثاني دون التاثر بالمباراة الاخيرة اهم امام فريق مضر صاحب الارض وحتى التعادل فهو سيكون مريحا للجبلاوية بينما قد تدخلهم الخسارة في حسابات معقدة . اما فريق القلعة الطرف الثاني في المباراة فهو الأخر يسعى الى الفوز سعيا للوصول الى النقطة السادسة لحسم امر الصعود منذ وقت مبكر للدور الثاني بعد فوزه على فريق مضر بهدف الحازمي في مباراته الاولى والمباراة تتوافر لها كل مقومات المتعة والاثارة بين رغبة الفريقيت لتاكيد الصعود للمرحلة الثانية فيما ان التعادل بشقيه السلبي او الايجابي سيكون ايضا مفيدا لكليهما ولكنه لن يعلن صعود ايا منهما لاسيما اذا ماانتهى اللقاء الاول بين التضامن ومضر بفوز احدهما فالفوز لايا من التضامن ومضر سيجدد امالهما في بلوغ الدور الثاني عبر الجولة الاخيرة من الدور التمهيدي وسيؤجل اعلان الفريقين المتأهلين الى الدور الثاني او على الاقل تاجيل اسم الطرف الثاني من المجموعة الاولى”

ال يتيم سعداء بالاستضافة واتمنى النجاح للبطولة

* عبر الاستاذ سامي ال يتيم رئيس نادي مضر مستضيف البطولة عن سعادتهم بنيل شرف الاستضافة والمساهمة في خدمة الوفود المشاركة في دورة الصعود مشددا على ان هذا شرف كبير لكل رجالات مضر ونحن نقول لهم حللتم اهلا ونزلتم سهلا فنحن الضيوف وانتم اهل الدار وامكانياتنا كلها سنسخرها لراحتكم طوال فعاليات الدورة والنجاح الحقيقي لنا بالتضامن مع اخوتنا في مكتب رعاية الشباب بالقطيف ممثلا في مديره الخلوق محمد بوميه وبقية الطاقم المعاون يتمثل في الكيفية التي تمكننا من خدمتكم على اكمل وجه بعيدا عن القصور ونتمنى ان نوفق في ذلك حتى ننال رضاكم وتخرج الدورة في ثوبها القشيب الذي نتمناه لها ونبذل الجهد من اجله .
واشاد ال يتيم بالتنافس الشريف الذي يجمع بين الفرق على المستطيل الاخضر وصولا الى تحقيق الهدف الاسمى لكل المشاركين والذي يتمركز في الوصول الى دوري الدرجة الثانية مشيرا الى ان الفرق قدمت مستويات رفيعة في المباريات الافتتاحية وكان التنافس قويا وشرسا مما يؤكد بان بقية المباريات ستشهد تنافس اكثر اثارة وندية برغبة الانتقال للدور الثاني من البطولة. وحول موقف فريق مضر بعد الهزيمة الافتتاحية امام القلعة قال ال يتيم خسارة البداية لم نكن ننتظرها ولاعبينا اجتهدوا ولكن التوفيق لم يكن حليفهم وتنتظرنا مباراة مفصلية اليوم الجمعة امام فريق التضامن وكلانا نحن والتضامنيون نشكو من الخسارة الاولى وهذا يعني بان المباراة لن تكون سهلة لاى من الفريقين ونحن بطبيعة الحال نسعى الى تحقيق الفوز الاول والابقاء على حظوظنا قائمة في الانتقال للدور الثاني لاسيما واننا المنظمين وتواجدنا الى نهاية المنافسة يبقى من الاهمية بمكان والفريق جاهز للمواجهة والمدرب عمل على تصحيح اخطاء المباراة الاولى ونطمع دون شك في حصد النقاط الثلاثة لكي نتطلع الى منصة التتويج .. ال يتيم امتدح الحضور الجماهيري الكبير الذي شهدته مباريات الافتتاح متمنيا ان يتواصل الحضور الجماهيري في المدرجات بصورة اكثر فاعلية ووجه ال يتيم نداء خاص للجماهير المضراوية التي وصفها بالوفاء مطالبا بالحضور المكثف في لقاء اليوم لشحذ همم اللاعبين وقيادتهم للفوز الذي هو مطلب كل مضراوي من هذا اللقاء”.

109