مورينيو ينتقد الأثر السلبي للكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم

مورينيو ورونالدو

انتقد جوزيه مورينيو مدرب تشيلسي جائزة الكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم التي يمنحها الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) وقال إنها تعظم من شأن الفرد على حساب الفريق.

ولمرة نادرة اتفق المدرب البرتغالي مع مدرب اسنال ارسين فينجر وهو ناقد آخر لجائزة التي هيمن عليها في المواسم الماضية كريستيانو رونالدو نجم ريال مدريد وليونيل ميسي نجم برشلونة.

وقال مورينيو في مقابلة مع موقع صحيفة تيليجراف على الإنترنت “أعتقد أن فينجر قال شيئا مثيرا للاهتمام.

“إنه ضد الجائزة وأعتقد أنه على صواب لأنها في هذه اللحظة من تاريخ كرة القدم تمحو بعض الشيء فكرة الفريق وتركز أكثر على الفرد.”

وأضاف “ننظر دائما إلى أداء اللاعب الفرد.. وإحصائيات اللاعب الفرد . هل لأن لاعبا يركض 11 كيلومترا في مباراة وأنا أركض تسعة كيلومترات يعتبرون أنه يقوم بعمل أفضل مني؟ ربما لا. ربما الكيلومترات التسعة أفضل من 11 كيلومترا يركضها الآخر.”

وتابع “بالنسبة لي كرة القدم لعبة جماعية. أرحب بأداء الفرد لو ساهم في تطوير أداء الفريق. لكن يجب التركيز علينا.. وليس على ما يقوم به فرد.

“حين ينضم لاعبون كبار لفريق.. يكون الفريق موجودا بالفعل.. ليس هو من يأتي ليكتشف الفريق.. مثلما اكتشف كولومبوس الأمريكيتين. لا لا.. تنضم إلينا الآن لتساعدنا لنقدم أداء أفضل.”

ومنذ 2008 احتكر ميسي ورونالدو الجائزة التي عرفت سابقا بجائزة أفضل لاعب في العالم. وآخر مرة فاز بها لاعب غير مهاجم كانت بتتويج فابيو كانافارو مدافع إيطاليا السابق في 2006.

 

110