روسي مهاجم فيورنتينا لن يتعجل العودة بعد اصابة أخرى

جيوزيبي روسي

قال جيوسيبي روسي مهاجم فيورنتينا المنتمي لدوري الدرجة الأولى الايطالي لكرة القدم يوم الخميس إنه لن يتعجل عودته للملاعب مع تعافيه من اصابة أخرى في ركبته اليمنى.

وغاب روسي عن بطولة اوروبا 2012 وكأس العالم العام الماضي في البرازيل بسبب متاعب في الركبة ولم يلعب منذ سبتمبر أيلول الماضي بعدما خضع لجراحة جديدة.

وقال روسي (28 عاما) للصحفيين “يجب أن أحترم كل المواعيد المحددة دون أي تسرع. نعمل كل يوم ووصلنا لنقطة جيدة لكن سأعود فقط في اليوم الذي ستبلغني فيه ركبتي انني أستطيع العودة.”

وأضاف مهاجم منتخب ايطاليا والمولود في الولايات المتحدة “أريد حقا أن أمنح السعادة لفيورنتينا ولجماهيره لانهم يستحقون ذلك.”

وتابع “طالما ساندتني الجماهير حتى في حالة عدم اللعب بعدما عانيت من الاصابة عدة مرات. كنت أعود أكثر قوة في كل مرة بفضل أسرتي.”

وأعرب روسي عن رغبته القوية في العودة للعب مع منتخب ايطاليا مرة أخرى قائلا “القميص الأزرق يمثل أحد أهدافي دائما.”

وبدأت متاعب روسي مع الاصابات في 2011 عندما تعرض لقطع في الرباط الأمامي للركبة وهو ضمن صفوف فياريال في مباراة أمام ريال مدريد بالدوري الاسباني.

وكافح روسي بقوة لاستعادة لياقته قبل بطولة اوروبا 2012 لكنه أصيب مرة أخرى في الركبة أثناء التدريبات قبل شهرين على انطلاق المنافسات.

ورغم عودته القوية مع فيورنتينا الموسم الماضي عندما سجل 14 هدفا في الدوري أصيب روسي بالتواء من الدرجة الثانية في الرباط الأوسط لنفس الركبة.

وعاد روسي للملاعب في مايو أيار الماضي وخاض مباراة ودية أمام الولايات المتحدة لكن تشيزاري برانديلي مدرب ايطاليا في ذلك الوقت اعتبره غير لائق للعب في كأس العالم

 

110