إتحادكم محتل !

مثيب المطرفي1تبقى العراق دولة عزيزه عل قلب كل العرب و المسلمين لما لها من تاريخ و صرح شامخ في قوميتها العربيه السابقة ولكن لنتعمق بالموضوع أكثر ، الكل استمع لتصريح الاستاذ عبدالخالق مسعود رئيس الاتحاد العراقي لكرة القدم و تهجمه المشين ضد الاتحاد السعودي و تصعيده للقضية الى الفيفا و كأننا دولة محتله للعراق الجريح!!

الخلاف حدث على أرضية الملعب بين حسين عبدالغني و المحترف العراقي سيف سلمان، مما حدا بالاخير ان يخرج على القناة العربية و ينكر الاتهامات التي صاغها اعلامنا الرياضي، حتى أن قناة عراقية طائفية قالت أن منكم فلان وفلان وفلان هم من أبلغونا بالمشكلة و مدوا جسور التواصل بيننا وبينكم عن طريق إذاعة سعودية لماذا تحملوننا المسؤلية ؟ هكذا يسأل.

مهما كان الخلاف بين اللاعبان المسؤول الاول والاخير المظلة التي يقيم تحتها اللاعبين في المسابقة المحلية ولكن ما دخل الاتحاد العراقي بمشاكل داخلية !! للأسف حُركت بأيادي إعلاميين سعوديين فقط لأن النادي الفلاني ينافسهم وبذلك إختلقوا تلك الزوبعه، و أستضافوا طرفاً خارجياً عن طريق منابرهم المرموقه.

أين شجاعتك يا رئيس الاتحاد العراقي في تصاريحك عندما طردك الاتحاد الايراني من المنصه ورفضوا جلوسك بها في مباراة سابقة بين العراق و ايران ؟؟

أين شجاعتك يا سعادة الرئيس عندما مزق لاعبو المنتخب الايراني علم العراق العظيم في أرض الملعب بعد إحتفال العراقيين بالفوز على ايران ؟؟

أين انت لم نشاهدك تشجب و تستنكر و تطالب الفيفا بالتدخل بعد طرد اللاعب العراقي علاء عبدالزهرة من ناديه الايراني و فسخ عقده لهزيمة ايران من العراق في بطولة اسيا الاخيرة معللين فسخ العقد أنه شارك مع منتخبه الوطني بالمنشطات ؟؟

هناك تناقض كبير من المسؤولين العراقيين تجاه السعودية و إيران في المجال الرياضي ، تجد التصعيد الخطير من العراق تجاه أي قضية رياضية طرفها السعودية ولكن للأسف يصمتون عن حقوقهم المشروعه إذا كانت إيران طرف في ذلك و كأن سياسة الملالي قد ألقت بظلالها على رياضة العراق المحتل.

رسالة أخيرة لإعلامنا المتهالك :

خسر العراق امام الامارات في نهائي كأس الخليج قبل الماضي و كانت المباراة تدار بطاقم تحكيم سعودي بقيادة الدولي خليل جلال ، شنت الصحف و القنوات العراقية هجوماً لاذعاً على الشعب السعودي حتى أن معلق المباراة في التلفزيون العراقي الحكومي قام بلعن الحكم و عائلته لأنه المتسبب بخسارتهم حسب ما يزعمون؟ حينها عزيزي الإعلامي ، هل أعطوا فرصة بإذاعاتهم لأحمد عيد كي يشجب ويستنكر ويبرر، كما حصل لسعادة الرئيس عبدالخالق الذي إتصلتم به لتحديد موقفه و لمعتم منبره و أظهرتموه للملأ لتخلقوا بذلك مشكلة، أتمنى أن يتدخل المسؤولين في حل تلك المشاكل التي اصبحنا نعاني منها في الداخل و الجوار.

التعليقات

8 تعليقات
  1. ابو علي الحربي
    1

    افضل مقال من هاذ الكاتب والجميل انه بعيد عن الهلال وجمهورة مافي شك مثل ماتفضل الكاتب العراق محتل من ايران
    نتمني عودة العراق الي المظلة العربيه السعيده ولامل باللة قائم بخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز حفظه اللة

    Thumb up 5 Thumb down 2
    8 أبريل, 2015 الساعة : 12:05 م
  2. هلالي موسكو
    2

    بين اللاعبان

    يتدخل المسؤولين

    للأسف إعلامي وتجهل قواعد اللغة العربية

    هذا الشي يسيء للصحيفة

    Thumb up 4 Thumb down 4
    8 أبريل, 2015 الساعة : 12:09 م
  3. كلمة حق
    3

    من يدافع عن الخطاء وعن لاعب مثل حسين عبدالغني شخص عنصري ومتعصب ولا يستحق ان يعطى مساحة في اي وسيلة إعلامية لتفريغ سمومة وعنصريته البغيضه؟

    Thumb up 3 Thumb down 4
    8 أبريل, 2015 الساعة : 12:29 م
  4. :: تــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــوْأًمُ ``` الشَّمْـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــس ::
    4

    رغم تميزها في البداية , بمساعدة و مشاركة من سواعد نصراوية !!

    ولكن .. الحقد الدفين من بعض منسوبيها على كل ما هو ( نصر ) !!

    نقول وللمصلحة العامة يجب .. أن تقفل اذاعة ( يو اف ام ) .

    Thumb up 2 Thumb down 4
    8 أبريل, 2015 الساعة : 3:05 م
  5. كلام عقلاني
    5

    صرخنا كثيرا وكتبا كثيرا ونادينا كثيرا وتكلمنا كثيرا وحذرنا كثيرا بأن الجهلة والسفلة والمرتزقة من إعلام الهلال سوف يجرون البلد لما تحمد عقباه بتحريضهم الجماهير فيما بينهم داخليا ولم يكتفوا بذلك بل إنهم تعدوا الحدود هذه المرة وإستعدوا الرافضة على إبن من أبناء الوطن ولم يفعلوا ذلك إلا بعد أن وصل العالمي إلى معقل الرافضة طهران وكأنهم يريدون الشر بهذا النادي العالمي الذي ضربهم فأوجعهم ولم يجدوا مسكنا لآلامهم التي سببها لهم إلا بالإتصال على رئيس الإتحاد العراقي وتحريضة على الدولة كاملة وهذا لم يكن يحدث لولا ضوء أخضر حصلت عليه تلك الإذاعة النتنة لتتعدى حدود العقل والمنطق لتخلط الرياضة بالسياسة مع بلد يكن لنا كل كراهية وعداوة !!!!
    لا أحمل العراقي شيئا مما حدث ولكن كل ما حدث كان بسبب التويجري والجوكم والحمادي الذين تواصلوا مع القناة العراقية وحدثت الكارثة بعدها !!!!
    لدينا وزارة خارجية تدافع عن حقوق مواطنيها خارجيا ،وهؤلاء الثلاثه تعدوا حدودهم وضربوا بتلك الوزارة عرض الحائط ليستعدوا العدو على الوطن !!!!
    الحزم يا ملك الحزم ….
    يجب غربلتهم وتقديمهم للعدالة ولا ننسى إذاعة UFM يجب محاسبة مالكها أيا كان ومحاسبة موظفيها الذين إستضافوا ذلك الرافضي من أجل إثارة الرافضة على الوطن والمواطن !!!!

    Thumb up 1 Thumb down 4
    8 أبريل, 2015 الساعة : 3:28 م
  6. الجلاد
    6

    على لجنة الاحتراف إعادة النظرفي بعض التعاقدات .

    Thumb up 1 Thumb down 2
    8 أبريل, 2015 الساعة : 3:42 م
  7. غلطته اسيا
    7

    اتمنى تدخل خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان

    وطرد من يعمل ضد الوطن

    Thumb up 2 Thumb down 1
    8 أبريل, 2015 الساعة : 8:28 م
  8. السالم
    8

    ليس اتحاد بل تحاد نادي محلي يتبع موسسه مشتركه اسمها يو اف ام لاكرمه لهاتعيش على الفضلات والبقايا وراس مالها يعود تجسس
    اما حسين عبدالغني لااتحاد عراقي ولاتحاد.يواف ام لانه كبير خلفه كحيلان

    Thumb up 2 Thumb down 1
    9 أبريل, 2015 الساعة : 5:55 ص
113