فيورنتينا ونابولي مرشحان للنهائي الثاني على التوالي بكأس إيطاليا

2581400_full-lnd

يبدو فيورنتينا ونابولي مرشحين بقوة لبلوغ المباراة النهائية لمسابقة كأس إيطاليا للموسم الثاني على التوالي عندما يستضيفان يوفنتوس ولاتسيو الثلاثاء والأربعاء على التوالي في إياب نصف النهائي.

وكان فيورنتينا قطع شوطاً كبيراً نحو دور الأربعة بفوزه على يوفنتوس في عقر دار الأخير 2-1 ذهاباً، فيما عاد نابولي بتعادل ثمين من أرض مضيفه لاتسيو 1-1.

وكان نابولي توّج بلقب الموسم الماضي على حساب فيورنتينا 3-1 على الملعب الأوليمبي في العاصمة.

وتقام المباراة النهائية هذا الموسم في 7 يونيو/حزيران المقبل على الملعب ذاته.

في المباراة الأولى على ملعب أرتيميو فرانكي في فلورينسا، يعّول فيورنتينا على عاملي الأرض والجمهور لتأكيد تفوقه على فريق “السيدة العجوز” ذهاباً وإن كان الأخير لعب في غياب أكثر من لاعب أساسي أبرزهم الحارس العملاق جيانلويجي بوفون والمدافع السويسري ستيفان ليشتشتاينر والفرنسي باتريس إيفرا وجيورجيو كييليني وأندريا بيرلو، ودخل الأسباني ألفارو موراتا والأرجنتيني كارلوس تيفيز في الشوط الثاني.

كان الفوز هو الأول لفيورنتينا على يوفنتوس في تورينو منذ مارس/آذار 2008 عندما فاز 3-2.

كما أنها الخسارة الأولى ليوفنتوس على ملعبه الجديد منذ سقوطه أمام بايرن ميونيخ الألماني في مسابقة دوري أبطال أوروبا عام 2013.

ويعقد فيورنتينا آمالاً كبيرة على مهاجمه الجديد المعار من تشيلسي الإنجليزي الدولي المصري محمد صلاح صاحب ثنائية الفوز ذهاباً و7 أهداف في 9 مباريات منذ انضمامه إلى صفوفه في فترة الإنتقالات الشتوية.

ويمر فيورنتينا بأحسن حالاته في الوقت الحالي وهو انتزع المركز الرابع من سامبدوريا في الدوري الإيطالي بفوزه عليه بثنائية بينها هدف لصلاح.

بيد أن مهمة فيورنتينا لن تكون سهلة أمام يوفنتوس الذي ضمن بشكل كبير الإحتفاظ بلقب الدوري للعام الرابع على التوالي، وبالتالي سيركز جيداً على المباراة في سعيه إلى تحقيق الثنائية المحلية والإستعداد الجيد لمواجهتيه لموناكو الفرنسي في ربع نهائي مسابقة دوري أبطال أوروبا.

وفي المباراة الثانية على ملعب سان باولو، يسعى نابولي لتعويض خسارته أمام روما 0-1 السبت في صراعهما على الوصافة، عندما يلاقي فريق العاصمة الثاني لاتسيو.

وتضاءلت حظوظ نابولي كثيراً في إنهاء الموسم في الوصافة المؤهلة مباشرة إلى مسابقة دوري أبطال أوروبا كونه بات يتخلف بفارق 9 نقاط عن روما، وبالتالي سيركز جهوده على مسابقة الكأس لإنقاذ موسمه وإن كان توّج بلقب كأس السوبر على حساب يوفنتوس ولا يزال في المنافسة على لقب مسابقة الدوري الأوروبي حيث سيلاقي فولفسبورج الألماني في ربع النهائي.

ولن يكون لاتسيو لقمة سائغة أمام نابولي خاصة وأنه حقق 7 انتصارات متتالية حتى الآن ويحتل المركز الثالث في الدوري بفارق نقطة واحدة خلف جاره روما.

وسيطر الفريقان على لقب المسابقة في الأعوام الثلاثة الأخيرة (نابولي عامي 2012 و2014 ولاتسيو عام 2013).

يذكر أن روما ويوفنتوس هما الأكثر فوزاً بكأس إيطاليا (9 ألقاب لكل منهما) أمام إنتر ميلان (7) ولاتسيو وفيورنتينا (6 لكل منهما).

110