ظاهرة (الكباري) تشهد موسم رواج كبير بين اللاعبين الهواه للهروب من أغلال الأندية

باتت عملية الانتقال غير المباشر للاعبين الهواة السعوديين لأندية محلية أخرى تتخذ طريقة ( الكوبري) وسيلة ناجعة لتحقيق أهدافها بأقل التكاليف الممكنة.

فبعد تكرار عملية الانتقال بطريق (الكوبري) لأكثر من لاعب ظهر على السطح انتقال المدافع القدساوي خالد الغامدي إلى الدوري السويسري مقدمه لما يعتقد انه كوبري جديد رغم نفي اللاعب. ويتوقع الوسط الرياضي أن يعود الغامدي من جديد للدوري المحلي سواء نجح في إكمال موسمه مع نادي ويل السويسري أو لم ينجح.

مصادر سبورت تؤكد أن مدافع سعودي آخر يلعب لأحد أندية الشرقية ولا يزال هاوي سوف يحترف خارجياُ على أن يعود لنادي محلي ( في العاصمة) والمدافع الشاب يعتبر صفقة ناجحة لأي نادي يستعين فيه منطقة الدفاع لاسيما الظهير.

وتحتفظ سبورت بكافة التفاصيل حرصاً منها على نجاح تجربة اللاعب الاحترافية إن سارت بشكل طبيعي بعيد عن (الكوبري) الذي يواجه انتقادات عنيفة تتعاطف مع الأندية التي تصرف على اللاعبين دون أن تجني ثمار هذا التعب بعد أن سمحت هذه الثغرة في النظام من استغلالها للعبور إلى نادي آخر عبر وسيط مؤقت في علمية تصور تعاملنا المشوه مع الاحتراف الخارجي.

110