أندية مهددة بالسقوط وصدمات محتملة قبل نهاية الموسم

Untitled-2987237

يتضمن برنامج الجولات الست المتبقية من عمر الرابطة المحترفة الأولى لكرة القدم عديد الصدامات الساخنة والمثيرة، التي ينتظر أن تحدد، على السواء، هوية بطل هذا الموسم ومصير الأندية التي تتصارع من أجل ضمان البقاء، وهو الصراع الذي يضم ما لا يقل عن عشرة أندية، ما جعل الكثير من الأطراف تطلق منذ أسابيع صافرة الإنذار من أجل اتخاذ التدابير الوقائية اللازمة تحسبا لإمكانية حدوث أي تجاوزات، خاصة في ظل الإشاعات المتواصلة التي تتحدث عن ترتيب معظم مواجهات نهاية هذا الموسم.
وكانت الجولتان السابقتان (الـ 23 و24) أعطت لمحة عن الإنزلاقات الخطيرة التي من الممكن أن تعرفها بعض اللقاءات الهامة، على غرار ما حدث في مباراة مولودية الجزائر أمام وفاق سطيف وأولمبي الشلف امام اتحاد الحراش.
و بداية من الجولة القادمة ستكون نتائج أغلبية المباريات مترابطة فيما بينها، على غرار برنامج الجولة الـ25 التي تقترح علينا على الأقل 4 مواجهات حاسمة، والتي تتعلق بالأندية المعنية بالسقوط وهي لقاءات اتحاد بلعباس أمام اتحاد الجزائر، مولودية العلمة أمام نصر حسين داي، مولودية الجزائر أمام شباب بلوزداد وأولمبي الشلف أمام مولودية وهران.
وبنفس الحدة والأهمية ستتميز لقاءات الجولة الـ 26، والتي تتقدمها مباراة مولودية العلمة أمام إتحاد بلعباس، إلى جانب مباريات شبيبة قسنطينة أمام أولمبي الشلف، أمل الأربعاء ونصر حسين داي والداربي العاصمي بين اتحاد الجزائر ومولودية الجزائر.
في نفس السياق، ستكون الجولة الـ 27 مميزة بمواجهتين ملتهبتين ولا تقبلان القسمة على اثنين وينتظر أن تجلب إليهما أنظار كافة المتتبعين، وهذا عندما يستضيف أولمبي الشلف فوق ميدانه تشكيلة مولودية العلمة ونصر حسين داي واتحاد بلعباس.
وفي الجولة الـ28 يتضمن البرنامج 4 مواجهات محتدمة، وهذا عندما يستضيف مولودية العلمة أبناء الساورة، العميد ينزل ضيفا على عميد الشرق شباب قسنطينة، إضافة إلى داربي في غرب البلاد بين اتحاد بلعباس وأولمبي الشلف وداربي عاصمي بين اتحاد الحراش ونصر حسين داي.
أما الجولة الـ 29 وما قبل الأخيرة من عمر بطولة هذه السنة فستكون متباينة، من خلال المواجهة الخاصة التي ستجمع الرائد مولودية بجاية بأحد المهددين بالنزول مولودية العملة، في وقت يستضيف ملعب بومزراڤ بالشلف مباراة نارية أخرى تجمع بين التشكيلة المحلية ونصر حسين داي.
وينتظر أن تكون الجولة الأخيرة واحدة من أحسن لقاءات هذا الموسم بالنظر إلى الباقة التي تقترحها علينا وهذا من أجل تحديد بطل 2015 وفي نفس الوقت الثلاثي الذي سيغادر الرابطة الأولى نحو الرابطة الثانية، وستكون أهم المباريات التي تجمع نصر حسين داي أمام شبيبة الساورة، إتحاد بلعباس أمام مولودية بجاية، مولودية العلمة أمام جمعية وهران، أمل الأربعاء أمام مولودية الجزائر وإتحاد الجزائر أمام أولمبي الشلف.
في انتظار معايشة سيناريوهات هذه المواجهات التي نتمنى أن تكون جميلة ونظيفة، تبقى جميع الأندية تؤمن بحظوظها في ضمان البقاء، ومسؤولوها يؤكدون أنهم يملكون الوسائل والإمكانات لتحقيق هذا الهدف

111