فالنسيا يقيل بيليجرينو بعد الهزيمة المذلة

أعلن نادي فالنسيا الأسباني يوم السبت إقالة مديره الفني الأرجنتيني ماوريسيو بيليجرينو بعد الهزيمة الثقيلة 2-5 التي مني بها الفريق اليوم أمام ضيفه ريال سوسييداد في المرحلة الرابعة عشر من الدوري الأسباني.

وأكد مانويل يورنتي رئيس النادي، بعد اجتماع طارئ لمجلس إدارة النادي عقب المباراة ، “كان قرارا مؤلما ، ولكننا رأيناه ضروريا من منطلق مسئوليتنا”.

وسقط بلنسية أمام ملقة 0-4 في المرحلة الماضية من المسابقة ثم خسر 2-5 أمام سوسييداد اليوم لتكون الهزيمة الأولى للفريق بملعبه هذا الموسم مما دفع الجماهير للهتاف ضد اللاعبين ومسئولي النادي أكثر من الهتاف ضد المدير الفني بيليجرينو في نهاية المباراة.

وتجمد رصيد فالنسيا عند 18 نقطة من 14 مباراة خاضها حتى الآن ليتراجع إلى المركز الثاني عشر. وقال يورنتي “إنها المرة الأولى في عهد هذا المجلس الذي نقيل فيها مدربا. أشعر بالمسؤولية أيضا عما يحدث”.

وأكد يورنتي إن القرار لم يتخذ بانفعال. وقال “اعتقدنا أن الفريق سيرد اليوم (على هزيمته أمام ملقة). توقعنا جميعا ذلك. ولكن تقييمنا لأداء الفريق منذ بداية الموسم دفعنا لاتخاذ هذا القرار”. واعترف يورنتي بأن كل عضو بالنادي يجب أن يعترف بالأخطاء مشيرا إلى أن الجميع يتحملون المسؤولية.

وأصبح بيليجرينو ثاني مدرب في الدوري الأسباني يتعرض للإقالة هذا الموسم بعدما أقيل مواطنه ماوريسيو بوكيتينو من تدريب اسبانيول يوم الاثنين الماضي.

 

108