ياجبل مايهزك ريح وانا له ان يهزه الريح

اصبح فريق الشباب صاحب التاريخ الطويل المرصع بالذهب والانجازات محطة عبور للاندية الاخرى, لم نشاهد الشباب منذ سنوات بهذا المستوى الضعيف والهزيل ,تخبط في التعاقدات مع الاجانب والتعاقد مع متدرب لايمكن ان نسمى باتشيكو مدرب وهو لايمتلك تاريخ تدريبي لكن بنفس الوقت لايمكن ان نلوم المدرب فهو يقدم عمل وخط الدفاع ووليد من يفسدون عمله هذا مانشاهده في اخر ثلاثة مبارايات للفريق وبالتحديد في الشوط الثاني, الامير خالد بن سعد حينما قدم للنادي كان عليه ان يدرك انه يدير نادي كبير وانه يحتاج للمال اكثر من الفترة السابقة التي كان فيها رئيسا وقد ارتفعت المصاريف المالية في الاندية اضعاف مضاعفة عن التسعينيات ,من اكبر اخطاء الادارة التعاقد مع انطوي والابقاء على اللاعب خطاب ,اصبح الفريق الشبابي لايستفيد من العنصر الاجنبي بنسبة خمسين بالمئة رغم كل هذه التخبطات تقرر ادارة بن سعد بتشكيل لجنة لدراسة اوضاع الفريق واللجنة تتكون من نفس الاعضاء الذين يديرون الفريق من بداية الموسم وهي محاولة لامتصاص غضب الجهور الشبابي الذي اعتاد ان يرى فريقة بطلا ومنافسا على جميع البطولات المشجع الشبابي لم يعتاد ان يتلقى الهزائم من متذيلي ترتيب الدوري , الفريق بحاجة الى صدمة قوية واتخاذ عده قرارت اهمها اعطاء فرصة للحارس المميز محمد العويس واراحة وليد عبدالله في الاحتياط لان الاهداف اصبحت تلج في مرماه بكل سهوله ولانه ضمن الخانه فاصبح لايهتم بل يردد ياجبل مايهزك ريح لذالك يجب ان يهتز هذا الجبل بوضعه في المدرج حتى يحترم المشجع الشبابي ويحترم الفريق الذي يلعب فيه وان يعود لمستواه , حينما تشاهد عبده عطيف في التشكيلة الاساسية لا تشعر بوجوده في الملعب لذالك يجب على الادارة ابعاده واعطاء اللاعبين الشباب فرصة افضل من اعطائها للاعب انتهى فنيا منذ زمن.الجميع شاهد فرحة الامير فهد بن خالد بعد فوز فريقه على الشباب لوهلة خيل لي انها مباراه كأس وليس مباراه عباره عن ثلاث نقاط , ثمانية سنوات في الرياض لم يستطع الاهلي ان يتغلب على الشباب ولكن ببروده خط الدفاع ورعونه وليد عبدالله اهديت المباراه للاهلي .من يريد ان ينافس على جميع البطولات يجب ان يكون لديه دكة لاتقل نجومية عن من هم في داخل الملعب ويجب ان تحاسب الادارة اللاعبين على اخطائهم البدائية لا اعطاء الجمهور وعود وتعويضهم في بقية البطولات والتي لاامل للشباب فيها من خلال العمل الذي نشاهده

106