المجلس الدولي لكرة القدم يرفض الموافقة على تبديل رابع

المجلس الدولي لكرة القدم

رفض المجلس الدولي لكرة القدم المسؤول عن سن قوانين اللعبة اقتراحا بالسماح بتبديل رابع خلال الوقت الإضافي للمباريات اليوم السبت إلا انه لا يزال ينظر في إمكانية إلغاء الإيقاف لمباراة واحدة في إطار ما يعرف باسم “العقوبة الثلاثية”.
وطلب المجلس الذي يتكون من الاتحادات البريطانية الأربعة للعبة إلى جانب أربعة اتحادات أخرى من أعضاء الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) مزيدا من الوقت للنظر إمكانية استخدام دائرة الفيديو التي يقوم الاتحاد الهولندي لكرة القدم بتجربتها.
ولم يحصل الاقتراح الداعي إلى السماح بتبديل رابع على موافقة الا انه سيطرح للبحث من جديد في أعقاب القلق من احتمال طلب مزيد من التبديلات خلال المباريات بعد ذلك.
ومن جهة أخرى اقر المجلس أن العقوبة الثلاثية مبالغ فيها ووافق من حيث المبدأ على إمكانية إلغاء الإيقاف لمباراة واحدة بعد بحث الموضوع وإعادة النظر فيه مرة أخرى.
وتتعلق العقوبة الثلاثية المثيرة للجدل بطرد اللاعب الذي يقوم بعرقلة فرصة تهديف واضحة للمنافس في منطقة الجزاء ويطرد على اثرها وتحتسب ركلة جزاء ضد فريقه إلى جانب إيقاف اللاعب مباراة واحدة بعد ذلك.
ويرغب الاتحاد الهولندي لكرة القدم في تعميم تجربته التي تتضمن مشاركة مساعد يقوم بمشاهدة المباراة من خلال شاشة تلفزيونية ويتواصل مع الحكم من خلال سماعة لمساعدته على إتخاذ القرارات الصائبة في المواقف الصعبة.
وكان القائمون على التجربة يأملون في تعميمها في مباريات كأس الاتحاد الانجليزي إلا أن المجلس أحالها إلى مزيد من المناقشة والدراسة.
ولا يعتمد أي تغيير في القواعد الا بعد موافقة 75 في المئة من أعضاء المجلس.

112