بالصور | ختام رائع لمهرجان تكريم الاعلامي الراحل علي الزهراني

IMG-20150221-WA0031

اختتمت مساء امس الجمعه في الملعب فريق السوبر بمخطط 91 غرب الدمام الدورة الرياضية التي اقيمت تكريما وتخليدا لذكرى الزميل الراحل علي صالح الزهراني ((ابو فهد)) وسط حضور كبير من وجهاء مدينة الدمام والزملاء الاعلاميين ورهط هائل من الجماهير الرياضية التي حرصت على تشريف المهرجان في ليلته الختامية .
وتقدم الحضور مدير مكتب رعاية الشباب بالمنطقة الشرقية الاستاذ فيصل العبد الهادي الذي استقبل بحفاوة بالغة عند حضوره لمقر الاحتفالية وبجانبه سعادة العميد عبد المحسن الطيار بمديرية الدفاع المدني بالمنطقة الشرقية ،ومحمد اليامي رئيس مجلس الجمهور الهلالي بالمنطقة الشرقية والعقيد فلاح المسردي قائد مركز تدريب الدفاع المدني بالمنطقة الشرقية ومساعد مدرب المنتخب السعودي للشباب الكابتن يوسف الغدير والزميل الاستاذ بدر الصقري نائب رئيس القسم الرياضي لحريدة اليوم والزميل علي الزنقري مدير القسم الرياضي لصحيفة النادي في الدمام والزميل يعقوب ادم صحيفة سبورت السعودية .
وكانت الفقرة الرئيسية في اليوم الختامي المباراة الجماهيرية الكبرى التي اقيمت بين فريقي التعاون من الدمام والمثالي من راس تنورة الذين وصلا الى النهاىي بعد التصفيات التي شارك بها 32 فريقا خلال مراحل البطولة المختلفة والتي استمرت لاسبوعين متتاليين .
واقيمت بين شوطي المباراة الرئيسية مباراة استعراضية بين الزملاء الاعلاميين بين منتخب اعلامي الدمام ومنتخب اعلامي محافظة الاحساء وهي المباراة التي انتهت بفوز اعلامي الدمام بنتيجة كبيرة قوامها اربعة اهداف لصالح اعلامي الدمام مقابل هدفين لاعلامي الاحساء الذين بدأ على معظمهم الترهل والبدانة وكان الكثيرين منهم يجرجرون ارجلهم داخل ارضية الملعب بتثاقل من فرط الاعياء لاسيما وان الملعب كان كبيرا وقانونيا الامر الذي فضح الكثيرين منهم وعلى وجه الخصوص الزملاء منير ابوبشيت وياسر الهزيم والذين بدات عليهم ملامح الاعياء بعد ربع ساعه فقط من انطلاقة المباراة فيما كان الزميل علي الحاجي الاكثر نشاطا وحيوية بين اعلامي الدمام يليه النجم المموسق بدر رافع والذي تفنن في اضاعة الاهداف السهلة وهو على بعد خطوات من مرمى اعلامي الاحساء فيما قدم الزميل طلال الغامدي mbc لمحات فنية رائعه وسبب صداع مستديم لدفاعات اعلامي الاحساء وبرهن على انه كان لاعبا كبيرا لايشق له غبار وكذلك الاعلامي عبد الله العمري ( اكشن يادوري)) والذي بدا كابن العشرين ماشاء الله وزرع الملعب حيئة وذهابا وقدم العديد من اللمحات الكروية التي ادمت أكف الجماهير بالتصفيق اعجابا بتابلوهاته الرائعة التي نثرها على المستطيل الاخضر وفي المقابل برز اكثر من لاعب من صفوف فريق اعلامي الاحساء نذكر منهم النجم الحريف سلطام العتيبي صاحب الانطلاقات القوية على اطراف الملعب والمعلق الكبير يوسف السلطان الذي كان يمثل الريئة التي يتنفس بها منتخب الاحساء.

IMG-20150221-WA0020 IMG-20150221-WA0022 IMG-20150221-WA0023 IMG-20150221-WA0027

108