استراليا وتعبير طالب الهجره !

محمد الشمري
يقولون القواله ومسطرة الكلام نقلا عن لسان احد المدرسين اللي يدرسون باحد هالقري البعيدة .. بان كان عنده بالفصل طالب مطلع له قرون ومورية النجوم بعز الظهر ما طولها عليكم قول طول .. هالطالب كان راسب بمادة التعبير وهذا أمر غير اعتيادي أن يرسب طالب في مادة سهلة مثل التعبير .. وعندما سؤال المدرس من قبل ادارة المدرسة عن سبب رسوبه في المادة قال : والله يا اخوان الطالب ما يركز الظاهر ان عنده حول بالفهم كل مره اعطيه يكتب عن موضوع يخرج عن الموضوع .. قالوا عطنا فكرة عن موضوع كتبه هالتحفه .. فقال المدرس على سبيل المثال : اكتب موضوعا عن فصل الربيع ” كتب فصل الربيع من اجمل الفصول في السنة .. تكثر فيه المراعي الخضراء مما يتيح للجمل ان يشبع من تلك المراعي والجمل حيوان بري يصبر على الجوع والعطش اياما .. ويستطيع المشي على الرمل بكل سهولة ويسر .. ويربي البدو الجمل فهو سفينة الصحراء فينقل متاعهم ويساعدهم على الترحال من منطقة لاخرى والجمل حيوان اليف ” ويستمر الطالب في التغزل في الجمل وينسى الموضوع الرئيسي .. فقال المدرسون يمكن قرب موضوع الربيع من الجمل وارتباطه بالرعي هو الذي جعل الطالب يخرج عن الموضوع .. ضحك المدرس فقال : عطيناه درس تعبير غيره بعنوان اكتب عن الصناعات والتقنية في اليابان .. كتب ” تشتهر اليابان بالعديد من الصناعات ومنها السيارات لكن البدو في تنقلاتهم يعتمدون على الجمل .. والجمل حيوان بري يصبر على الجوع والعطش اياما .. ويستطيع المشي على الرمل بكل سهولة ويسر .. ويربي البدو الجمل فهو سفينة الصحراء فينقل متاعهم ويساعدهم على الترحال من منطقة لاخرى والجمل حيوان اليف ” .. وحال طالب القرية هو اقرب وصف لتسريبات سمعنا عنها قال ايه يقولون بعد حوالي عشر سنوات من انضمام استراليا للاتحاد الاسيوي لكرة القدم .. بعض الاتحادات في غرب اسيا تتحجج بأن وجود استراليا حرمها من مكانتها ومكتسباتها وهو امر مزعج على الاصعدة كافة .. مع ان المتابع للكرة الاسيوية (غيري انا وانت عزيزي القارئ) وخصوصا خبراء اللعبة بأن وجود «الكنغر» بلاعبية المحترفين مع أفضل الأندية العالمية في القارة الصفراء لعب دورا كبيرا في ان تعمل المنتخبات الاخرى (اللي ماهي منتخباتنا )مثل اليابان وكوريا الجنوبية والصين واوزبكستان وغيرها على تطوير مستوياتها .. زبدة الكلام نفهم من كلام الخبراء ان وجودها حفز بعض المنتخبات وطور مستواها .. وعلى العكس ربعنا اهل غرب اسيا على طمام المرحوم .. هذا بدلا من اعادت ترتيب الاوراق وتطوير الاستراتيجيات اختاروا الطريق السهل بابعاد استراليا عشان يغطون على فشلهم الذريع .. وديدنهم بذلك عندهم امل بالتاهل لكاس العالم والفوز ببطولة اسيا مع ان هذا صار من سابع المستحيلات دام ربعنا تفكيرهم مثل تفكير وتعبير طالب القرية وحبه للجمل وسلامتكم .

محمد خلف الشمري
كاتب وناقد كويتي رياضي

التعليقات

1 تعليق
  1. العالميــــة أكبر من المحلية
    1

    استراليا – سدني

    كل شي حولي يذكرني بشي :mrgreen: :mrgreen: :mrgreen:

    Thumb up 0 Thumb down 0
    16 فبراير, 2015 الساعة : 4:47 ص
108