إلى الجنة بمشيئة الله ورحمته

إلى الجنة بمشيئة الله ورحمته يا عبدالله بن عبدالعزيز
مات الفقيد الملك الحاكم الحكيم المتميز عبدالله بن عبدالعزيز في فجر هذا اليوم  فرحمه الله رحمة واحدة وأسكنه فسيح جناته .
خادم الحرمين الشريفين اكتسب محبة قلوب شعبه وهيبة العالم أجمع , عاش كبيراً وحكم بهيبة عالية وقدرة فائقة .
كلمته تحل في كل شبر من العالم أجمع , ليس في العالم من لايحسب لقوله وفعله وتحركاته حساب , ملك استحق أن يقف على رأس الحكومة السعودية عشر سنوات .
نهضة شهدتها البلاد في عهده في جميع المجالات , التعليم قفز إلى مراحل متقدمة , والشئون الداخلية والخارجية اكتسبت تقدما وازدهارا .
علاقات الدولة السياسية تطورت بشكل ملحوظ , حتى شهد بذلك الأعداء قبل الأصحاب .
لم يحظى بمحبة شعبة إلا بما قدمه لهم من محبة وكرم وبذل وسخاء حتى لقي من الشعب تبادل الشعور بالمحبة والتقدير والاحترام .
وقفاته الدولية من إصلاحات ودعم للاستقرار وصلت لجميع أنحاء العالم ووصلت جهوده وأعماله إلى كل مكان حتى صار يبحث في شئون البلاد العربية والإسلامية أجمع ولم يقتصر ذلك على دولته المملكة العربية السعودية .

رحم الله الفقيد وأسكنه فسيح جناته
ووفق الملك سلمان لكل خير في قيادته للبلاد .

عبدالرزاق سليمان

106