بوركينا فاسو تكتفي بالتعادل مع غينيا الإستوائية

بوركينا فاسو تكتفي بالتعادل مع غينيا الإستوائية

أخفق منتخب بوركينا فاسو في إنعاش آماله في التأهل إلى الدور الثاني ببطولة كأس الأمم الأفريقية 2015 بعدما اكتفى بالتعادل السلبي مع منتخب غينيا الإستوائية المستضيف في الجولة الثانية بالمجموعة الأولى للمسابقة اليوم الأربعاء.

وكان منتخب بوركينا فاسو، الذي تأهل للمباراة النهائية في نسخة البطولة الماضية التي أقيمت بجنوب أفريقيا عام 2013، يأمل في تحقيق انتصاره الأول في النسخة الحالية للمسابقة، لتعويض خسارته 0-2 أمام نظيره الجابوني في الجولة الأولى، ليتأزم موقف الفريق بتلك النتيجة في التأهل إلى دور الثمانية.

جاءت المباراة متوسطة المستوى، وصادف منتخب بوركينا فاسو سوء حظ بالغ بعدما أهدر لاعبوه العديد من الفرص، ووقف القائم الأيمن حائلا دون إحرازه لهدفين في الشوط الأول الذي تسيده بالكامل، فيما اتسم أداء منتخب غينيا الإستوائية، الذي تعادل 1-1 مع المنتخب الكونغولي في المباراة الافتتاحية، بالحذر الدفاعي معتمدا على سلاح الهجمات المرتدة ولكنها لم تسفر عن أدنى خطورة حقيقية على المرمى البوركيني.

ويعد هذا هو التعادل السادس الذي تشهده النسخة الحالية للبطولة، كما أنه التعادل السلبي الأول. وارتفع رصيد غينيا الاستوائية بتلك النتيجة إلى نقطتين ليحتل المركز الثاني (مؤقتا) في ترتيب المجموعة، متأخرا بفارق نقطة واحدة عن (المتصدر) منتخب الجابون الذي يلتقي مع نظيره الكونغولي في وقت لاحق اليوم. في المقابل، حصل منتخب بوركينا فاسو على أول نقطة له في المسابقة، ولكنه ظل في المركز الأخير.

ويلتقي منتخب غينيا الاستوائية مع الجابون في الجولة الثالثة والأخيرة للمجموعة يوم الأحد المقبل، فيما تلتقي بوركينا فاسو مع الكونغو في نفس اليوم.

بدأت المباراة بحذر من كلا الفريقين، وإن كان منتخب بوركينا فاسو هو الأكثر سيطرة على منتصف الملعب واستحواذا على الكرة. وأهدر منتخب بوركينا فاسو أول فرصة خطرة في الدقيقة 18 عبر لاعبه آلان تراوري الذي سدد تصويبة قوية من ركلة حرة مباشرة ولكنها اصطدمت بالقائم الأيمن، قبل أن يبعد فيليبي أوفونو حارس مرمى غينيا الاستوائية تصويبة أخرى قوية من أريستيد بانسيه مهاجم بوركينا فاسو في الدقيقة 31. وواصل الحظ معاندته للاعبي بوركينا فاسو بعدما تلقى بانسيه تمريرة عرضية من الناحية اليمنى في الدقيقة 38 ليسدد الكرة مباشرة بقدمه اليسرى ولكن أبعدها أوفونو بقدمه قبل أن ترتطم بالقائم الأيمن.

حاول منتخب بوركينا فاسو إحراز هدف قبل انتهاء الشوط الأول، ليكثف من هجماته ويحاصر منتخب غينيا الاستوائية في منطقة جزاءه. وتابع بيرتران تراوري تمريرة بينية من زميله شارل كابوري في الدقيقة 40 ليسدد تراوري الكرة قوية ولكن أوفونو أبعدها ببراعة إلى ركلة ركنية. ولم تمر سوى دقيقتين حتى أضاع آلان تراوري فرصة أخرى بعدما تسلم الكرة داخل منطقة الجزاء، قبل أن يسددها مباشرة نحو المرمى ولكن دفاع غينيا الاستوائية أبعدها في اللحظة الأخيرة إلى ركلة ركنية لينتهي الشوط بالتعادل السلبي.

ومع بداية الشوط الثاني، حافظ منتخب بوركينا فاسو على نشاطه الهجومي حيث تلقى آلان تراوري كرة عرضية من الناحية اليمنى ليسددها مباشرة ولكنها ذهبت إلى ركلة مرمى. وحاول منتخب غينيا الاستوائية مبادلة الهجمات، حيث قاد خافيير أوسا هجمة مرتدة في الدقيقة 55 ليمرر الكرة إلى زميله فييرا إيلونج ولكنه أطاح بها بعيدا عن المرمى.

وكاد كيكي أن يفتتح التسجيل لمصلحة غينيا الاستوائية في الدقيقة 62، بعدما سدد كرة قوية من على حدود منطقة الجزاء، ولكنها ذهبت في أحضان جيرمين سانو حارس مرمى بوركينا فاسو. وهدأ إيقاع المباراة نسبيا وانحصر اللعب في منتصف الملعب، وإن ظل منتخب بوركينا فاسو الأكثر استحواذا على الكرة، بينما اعتمدت غينيا الاستوائية على سلاح الهجمات المرتدة التي أهدر من خلالها كيكي فرصة أخرى للتسجيل في الدقيقة 71 بعدما سدد تصويبة قوية ولكنها افتقدت للتركيز لتخرج إلى ركلة مرمى.

عاد منتخب بوركينا فاسو لنشاطه الهجومي مرة أخرى، وتلقى جوناثان بيترويبا كرة عرضية من الناحية اليمنى ليسدد كرة قوية داخل منطقة الجزاء، ولكنها علت العارضة بقليل في الدقيقة 74، قبل أن يهدر آلان تراوري فرصة أخرى بعدها بأربع دقائق من متابعة لتمريرة بانسية ولكنه سدد الكرة برعونة بعيدة عن القائم الأيسر.

وشهدت الدقائق الأخيرة محاولات من كلا الفريقين لخطف هدف الفوز ولكنها باءت جميعا بالفشل لتنتهي المباراة بالتعادل.

110