علي مليباري | الهلال فريق غني.. ولكن!

علي ملبيارينعم الهلال فريق غني، ولكن يبدو أن الرئيس الأمير عبدالرحمن بن مساعد غير مقتنع بذلك.. أظن أن هذا القول يمثل حال لسان أغلب الهلاليين الذين تابعوا تصريحه الفضائي الأخير ووصفه للهلال بأنه ليس أغنى فريق في السعودية، وهو تصريح يحمل نغمة من الضعف الذي لم يعتاده الهلاليون عبر تاريخ ناديهم الطويل والعريق.
شخصيًا، أرى قوله صائبًا كونه بالفعل يعكس الحالة الظاهرة على الهلال، الذي لم يُحضر حتى هذه اللحظة مهاجمًا أجنبيًا بديلًا عن ناصر الشمراني الموقوف لست مباريات آسيوية أو عن المصاب ياسر القحطاني.
الهلاليون أيضًا في سابقة غير معهودة يتذمرون الآن من القيمة المادية العالية بسبب انتقال الشمراني من الشباب إلى الهلال وأخذوا يستنجدون بالبحث عن صيغة تفاهم مع الشبابيين حيال ذلك، ولا ننسى بالطبع سالفة خطاب السلفة الموجه لعضو الشرف الأمير الوليد بن طلال والذي تحول في ليلة وضحاها إلى منحة، ربما حتى لا يهتز حينها وضع الهلال أمام الرأي الرياضي العام.
وللتذكير، فالهلاليون منذ زمن وتحديدًا في العقدين الأخيرين اعتادوا على إحضار أي لاعب يريده الفريق حتى ولو بالغصب أو عن طريق الاستشارة أو (الاستخارة)، ولم يكن ندهم في ذلك إلا الرجل القوي منصور البلوي قبل أن يترك رئاسة العميد ليعود الهلاليون مجددًا وينفردوا بزعامة التعاقدات.
أما الأمر الآن فقد اختلف عن السابق، فالأمير فيصل بن تركي هو المتصدر ماديًا كحال فريقه المتصدر فنيًا، وها هو المطنوخ منصور البلوي يعود إلى الواجهة متوثبًا مرة أخرى ليلغي كافة ديون الاتحاد الناجمة من أخطاء إدارات سابقة، والأهلاويون أيضًا ينعمون باستقرار مادي وفني ملحوظ، بينما الهلاليون وعلى غير عادتهم هم من يتذمرون ويشتكون من وضع ناديهم المادي وسوء حالهم الفني.
ولذلك فإن المشجع الهلالي المتابع تجده يتساءل الآن وكله دهشة.. أين ذهب دخل الرعاة الذين بلغوا نحو عشر شركات بمبلغ يتجاوز مائة مليون ريال تقريبًا، وأين دخل المباريات الذي ارتفع بعد زيادة أسعار التذاكر؟
أمر آخر بات يُقلق ذلك المشجع الهلالي، ولا يقل أثره عن الوضع المادي المزري المُستنبط من أقوال وأفعال الرئيس، وهو دور المُخططين داخل الفريق، فهم إما فاقدون للخبرة الفنية، أو نائمون في سبات عميق، وإلا فما الفائدة الفنية المرجوة من لعب الفريق أمام بايرن ميونيخ الحاضر بكامل نجومه بينما سبعة من لاعبي الهلال موجودون في المنتخب.
شخصيًا، اعتقد أن الجماهير الهلالية حتى وإن امتص (الشاعر) ابن مساعد غضبها عبر جملته الشهيرة (غضبكم وصلنا وسيصلكم فعلنا) فإنها في المقابل لن تغفر له أي فشل قادم خاصة بعد ضياع حلم (العالمية)، وستكون المطالبة وبصوت واحد.. نريد رئيسًا آخر يعي حجم رئاسة ناد كبير كالهلال.
تويتر AliMelibari@

التعليقات

9 تعليقات
  1. العالمية صعبة قوية
    1

    دائما وأبدا

    العالمية صعبة قوية

    Thumb up 9 Thumb down 5
    20 يناير, 2015 الساعة : 4:11 م
  2. هلالي غيور جدا
    2

    مين اللي قال لك يا مليباري يا نصراوي يا ...ي تتكلم باسم جماهير الهلال
    اكيد الهلال حارق دمك ومعقدكم يالنصراويين

    Thumb up 5 Thumb down 10
    20 يناير, 2015 الساعة : 5:37 م
  3. ابو راشد
    3

    هذا كله على شان الخصخصه !
    الناس تخطط للمستقبل .

    Thumb up 4 Thumb down 5
    20 يناير, 2015 الساعة : 6:09 م
  4. ابو علي الحربي
    4

    اذ عاد الاتحاد والشباب ولاهلي الي مستواهم سيغمي عليك اما ازعيم لاتقلق عليه سيعود بحول اللة وقوته ناصر المحياني رفض عرض فريقك وبلاستخارة التي تسخر منها اختار الفريق الاكثر بتحقيق البطولات وهي المقلقلة لك وفاقعه مرارتك
    مافي شك حقق المحياني بطولات مع الزعيم عجز لاعبي فريقك عن تحقيقها لاتطير بالعجة وتفرح بعودة منصور الي ادارة الاتحاد ربما تترك الكتابة وتعود من حيث اتيت

    Thumb up 3 Thumb down 9
    20 يناير, 2015 الساعة : 11:58 م
  5. العالمية والملكية صعبة قوية
    5

    تعليق 4 معمي الله بصره يعني النصر أول حينما كان متأخر هل كان مستواه

    و هل وصل النصر للقمه وهو لم يستفيد من الاجانب بعد تماما ؟

    عموما معك حق تراهن بهذه الفرق لأن هلالك ( بوابة ) النصر ببطولاته و 2014 موسم دق الخشوم أعاد التاريخ لأصله

    Thumb up 2 Thumb down 0
    22 يناير, 2015 الساعة : 1:19 ص
  6. ابو علي الحربي
    6

    الي تعليق 5
    لاتنسي ان الهلال حقق ماعجز عنه فريقك قبل سنوات ماضيه علي مستوي كاس ولي العهد كانت البوابه الصفراء دور 16 و8 ودور الاربعه والنهائي مدقوق خشمك مع احترامي للعقلاء في النادي 13سنه عجزت عن الفرحه لو بخسارة الزعيم ماخذ فريقك رايح جاي وانظر الي فارق الفوز والخسارة اكيد سيرتفع ضغطك والغبنه لك ياسقيم اكثرية البطولات ستقول كلام ملقن من غيرك من اصحاب الفشل الذريع بطولات حرام بطولات غير رسميه وهي من حر ماتنونسون من الهلال جب عدد بطولات الهلال وعدد مرات الفوز بعدين كلمني
    اكثر فوز اكثر تحقيق بطولات أي تاريخ واصل تتكلم عنه احلم يالحبيب علي قدك

    Thumb up 0 Thumb down 2
    22 يناير, 2015 الساعة : 7:37 م
  7. العالمية و الملكية صعبة قوية
    7

    النصر تخصص بالهلال من زمان

    الهلال بس يوم هبط أداء النصر استغل الفترة الأخيرة و هاهو النصر عاد من بوابه الهلال

    Thumb up 0 Thumb down 0
    24 يناير, 2015 الساعة : 4:54 ص
  8. عالميـــــة النصــــــر ليــه تقهــر ؟
    8

    تعليق6 لاتكذب و تدلس كعادتك ، لاتختزل تاريخ النصر بالسنوات الاخيرة من 1425 الى 1432هـ تلك الفترة الي تدندن عليها يالحربي كعادتك و حتى عند استشهادك بالحكام الاجانب معروف تلك الفترة بالذات بعد 1425 بعد وفاة رمز النصر ليس لمجرد الوفاة بل شهدت عناصريا بالفريق أسوأ مراحل النصر وخلافات ادارية فكانت خسائر النصر منه و فيه ،، لكن الاستشهاد والمقارنة بعهد فيصل بن تركي تكون المقارنة متكافئة خصوصا أن النصر نهض وتطور ” لم يصل بعد للقوة التي نطمح لها كما تظن” بالمقابل الهلال افتقد المحترفين الأجانب المؤثرين مع اعتزال الدعيع …

    و النصر فاز على الهلال ب7 نهائيات والهلال كسب 3 فقط

    و هدافو الديربي نصراوي ثم نصراوي ثم نصراوي أقول ذلك حتى لاتغلط على التاريخ و تقول اذا رجع الاتحاد و الاهلي ربما الهلال يتراجع أيضا وسيتراجع لو ألغي اللاعب الاجنبي ! فالنصر وهو يحقق الدوري استفادته بمعدل لاعبين أحدهما ( مدافع بطيء ما عليه حسوفه لو الغي اللاعب الاجنبي )

    فترة و مرت و لن يتكرر بمشيئة الله سوء للنصر مثل ما مر بالسنوات القليلة الأخيرة التي غاب عن حتى المنافسة فيها لكنك أنت وضعتها مقياس للنصر وتاريخه و كأن رغبتك هي من تتحدث على لسانك !!

    الهلال هو من يجب أن يتعرض للمساءلة لماذا يخسر آسيويا سنويا (( وهو بأحسن حالاته ومدعوم و يفشل بها)) مع العلم النسخة الأخيرة سهلت كثيرا وأمام فريق متذيل للدوري ببلاده ولن يمر فريق بالنهائي مثل تواضعه ؟!

    Thumb up 2 Thumb down 0
    24 يناير, 2015 الساعة : 9:03 ص
  9. ابو احمد النصراوي
    9

    إلى تعليق 2 هلالي غيور جدا

    وليه تزعل من الحقيقة
    الكاتب ما قال الا الصدق والجمهور الهلالي غير راضي عن رئيسه
    ليه المكابرة
    يحيا النصر وبعيش كحيلان

    Thumb up 1 Thumb down 0
    24 يناير, 2015 الساعة : 9:14 م
106