ضمن الدوري الانجليزي:

مانشستر سيتي يفشل في إستعادة الصدارة بتعادله مع تشلسي

فشل مانشستر سيتي حامل اللقب في إستعادة الصدارة من جاره اللدود مانشستر يونايتد عندما سقط في فخ التعادل السلبي أمام مضيفه تشلسي ومدربه الجديد الأسباني رافايل بينيتيز يوم الأحد على ملعب “ستامفورد بريدج” في قمة المرحلة الثالثة عشرة من الدوري الإنجليزي.

وتراجع رجال المدرب الايطالي روبرتو مانشيني الى المركز الثاني برصيد 29 نقطة بفارق نقطة واحدة خلف مانشستر يونايتد، فيما تراجع تشلسي الى المركز الرابع برصيد 25 نقطة.

ولم يحظ بينيتيز باستقبال جيد على ملعب ستامفورد بريدج حيث تغنت الجماهير باسم مدربها الايطالي روبرتو دي ماتيو الذي اقيل من منصبه الخميس الماضي بسبب النتائج المخيبة التي حققها النادي اللندني في الاونة الاخيرة خصوصا سقوطه المذل امام يوفنتوس الايطالي 0-3 في مسابقة دوري ابطال اوروبا التي يحمل لقبها ويبدو انه سيخسره من الدور الاول.

وحاول مانشستر سيتي استغلال المعنويات المهزوزة لدى لاعبي تشلسي فكان صاحب الافضلية طيلة المباراة وضغط بقوة بحثا عن التسجيل وان كانت الفرص قليلة بيد انه كان قريبا من هز الشباك في اكثر من مرة لولا تدخل العملاق التشيكي بيتر تشيك خصوصا امام تسديدة الارجنتيني ماريانو زاباليتا (36) ورأسية المهاجم الدولي الارجنتيني سيرجيو اجويرو من مسافة قريبة (38).

وكانت اخطر فرصة لاصحاب الارض في الشوط الثاني عندما اطلق البرازيلي راميريش كرة قوية من خارج المنطقة مرت فوق العارضة بسنتيمترات قليلة (54).

ورد الدولي الإيفواري يايا توريه بكرة قوية من 25 مترا تصدى لها تشيك على دفعتين (60).

واهدر الدولي الاسباني فرناندو توريس فرصة ذهبية لافتتاح التسجيل عندما تهيأت امامه كرة داخل المنطقة سددها بيسراه فوق العارضة بسنتمترات قليلة (62).

وابعد المدافع آشلي كول الكرة من باب المرمى اثر كرة عرضية للبوسني إدين دزيكو (67).

وعزز مانشيني خط الهجوم باشراكه الارجنتيني الاخر كارلوس تيفيز والايطالي ماريو بالوتيللي لكن دون جدوى.

واستعاد توتنهام نغمة الانتصارات التي غابت عنه في المراحل الثلاث الاخيرة وسحق ضيفه وجاره وست هام بثلاثة اهداف لجيرمان ديفو (44 و64) والويلزي جاريث بيل (58) مقابل هدف لاندي كارول (82)

وتعادل سوانزي سيتي مع ليفربول 0-0، وهو التعادل السابع لليفربول هذا الموسم مقابل 3 انتصارات ومثلها من الهزائم فرفع رصيده الى 16 نقطة في المركز الحادي عشر بفارق نقطة واحدة خلف سوانزي سيتي الثامن.

وانعش ساوثمبتون اماله بفوز ثمين هو الثاني على التوالي والثالث هذا الموسم وكان على حساب ضيفه نيوكاسل بهدفين نظيفين سجلهما ادم لالانا (35) والاوروجوياني جاستون راميريز (60).

وارتقى ساوثمبتون الى المركز السابع عشر برصيد 11 نقطة مقابل 14 نقطة لنيوكاسل الرابع عشر والذي مني بخسارته الثالثة على التوالي والخامسة هذا الموسم.

110