كيروش في أزمة بعد إصابة بيك زاده

كيروش مدرب إيران

اكد المدرب البرتغالي للمنتخب الايراني كارلوس كيروش انه يتطلع لبدء المشوار في نهائيات كأس آسيا 2015 الاحد المقبل ضد البحرين في الجولة الاولى من منافسات المجموعة الثالثة.

وتدخل إيران الى النهائيات القارية دون ان تستعد بالشكل المطلوب اذ اكتفت بمباراتين وديتين فقط منذ خروجها من الدور الاول لمونديال البرازيل في حزيران/يونيو الماضي حيث اكتفى “تيم ميلي” بنقطة فقط من تعادله مع نيجيريا قبل الخسارة امام الارجنتين والبوسنة.

وكانت المباراة التحضيرية الاخيرة الاحد الماضي ضد العراق وفازت بها 1-0 بفضل هدف من ساردار ازمون، وهي نفس النتيجة التي حققتها في مباراتها التحضيرية الاخرى ضد ضيفتها كوريا الجنوبية في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي.

“نحن نتطلع بفارغ الصبر لخوض هذه المباراة ضد البحرين”، هذا ما قاله المدرب البرتغالي الذي استلم مهمة الاشراف على ايران في نيسان/ابريل 2011 خلفا لافشين قطبي وقادها الى مونديال البرازيل 2014 والنهائيات القارية الحالية، مضيفا بعد وصول المنتخب الى ملبورن امس الاربعاء “الآن حان الوقت لكي نرتاح بعض الشيء، ان نتمرن ونحضر انفسنا ذهنيا”. وتابع “نحن لم حقق اي تحسن منذ كأس العالم، بل وضعنا اسوأ الآن لاننا لم نجر التحضيرات اللازمة. عندما تخاطر بتحضيرات سيئة فحظوظك ليست مرتفعة”.

وتخوض إيران النهائيات للمرة الثالثة عشرة في تاريخها بعد تصدرها مجموعتها الثانية في التصفيات متقدمة على الكويت ودون اي هزيمة، لكن “تيم ميلي” يأمل تجنب سيناريو مشاركتيه الاخيرتين حين خرج من الدور ربع النهائي عامي 2007 و2011 بعد ان حل رابعا في 2004.

ويعود التتويج الاخير لايران في الكأس القارية الى عام 1976 عندما رفعت الكأس للمرة الثالثة على التوالي بفوزها على الكويت (1-0) ثم فشلت منذ حينها بالوصول حتى الى المباراة النهائية، وبالتالي يأمل مدرب ريال مدريد الاسباني سابقا ان يتمكن اعادتها الى ساحة التتويج.

“اشعر اني ملتزم تماما تجاه اللاعبين ورغبتهم وامانيهم بتحقيق نتيجة جيدة في هذه البطولة الاسيوية”، هذا ما اضافه كيروش الذي يواجه منتخبه منافسة من قطر المتوجة اخيرا بكأس الخليج الثانية والعشرين وجارتها الامارات اضافة الى المنافس الخليجي الاخر منتخب البحرين.

الاصابة تحرم بيك زاده من خوض النهائيات
تعرض المنتخب الايراني لضربة عشية انطلاق نهائيات كأس اسيا 2015، اذ لن يتمكن من الاعتماد على مدافعه هاشم بيك زاده بسبب تعرضه لكسر في يده.

واكد المدرب البرتغالي لايران كارلوس كيروش ان غياب المدافع البالغ من العمر 30 عاما بسبب الكسر الذي تعرض له امس الاربعاء في التمارين، يشكل ضربة لمخططات فريقه. وسيحتم كيروش في تعويض بيك زاده الذي بامكانه ان يلعب كظهير او قلب دفاع، الى الشاب محمد رضا خان زاده (23 عاما) الذي يصل الى استراليا غدا الجمعة من اجل الالتحاق بالفريق قبل مباراته الاولى في المجموعة الثالثة ضد البحرين الاحد المقبل.

ويشكل غياب بيك زاده عن النهائيات القارية ضربة اضافية لخط دفاع ايران التي تفتقد اصلا لبيجمان منتظري الذي تعرض الشهر الماضي لكسر في قدمه ما حرمه من خوض البطولة القارية. وعلق كيروش على اصابة بيك زاده، قائلا: “انه ضرر كبير بالنسبة لنا خصوصا في ظل اصابة بيجمان وذلك لاننا خسرنا الان لاعبين اساسيين في خط دفاعنا. ما حصل كان حادثا، كان يتمسك بقميص احد زملائه وبالخطأ تعرض لالتواء في يده. انها حادثة مؤسفة ونحن غير محظوظين”.

113