إدارة نادي عرعر تنعى شهداء الواجب

شجب العمل الارهابي22222222222أدان مسئولو نادي نادي عرعر الرياضي الجريمة الارهابية التي وقعت في مركز سويف الحدودي، حيث استنكر رئيس هيئة اعضاء الشرف أ.ناصر بن محمد العديلي الحادثة مقدما تعازيه وتعازي كافة منسوبي نادي عرعر الرياضي لأسر الشهداء وذويهم ، وأكداً أن المملكة قادرة بمشيئة الله على بتر يد الارهاب و وردع كل من تسول له نفسه العبث بأمن هذا الوطن ، و شدد العديلي أن جماعات التطرف والخيانة والإجرام لم تفلح يوما في النيل من أمن وطننا واستقراره ولن تفلح أبدا .

من جهته أدان رئيس نادي عرعر الاستاذ خلف الخمعلي العملية الاجرامية و قال: أنها لن تزيد المواطنين إلا التفافا واصطفافا خلف قيادتنا الرشيدة التي تخوض حرباً غير مسبوقة على الإرهاب ، وأكد أن دماء شهدائنا ستظل مصدر فخر واعتزاز لكل مواطن وستبقى شاهداً على شجاعة رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه ، مشيداً في الوقت نفسه بتوصية المجلس البلدي بعرعر بتسمية ثلاثة شوارع بأسماء الشهداء في مدينة عرعر معتبرا أنها توصية تستحق الشكر والتقدير من الجميع .

كما نعى نائب رئيس نادي عرعر الاستاذ حمود خلف الرويعي شهداء الحادث الاجرامي مشدداً على أن جماعات التطرف والضلال اتخذت العنف والقتل والكراهية و الاقصائية منهجاً لها وتحاول لبس عباءة الدين لتصوير الاسلام بغير صورته الحقيقية التي تقوم على التسامح والوسطية والاعتدال مما يثير الريبة حول أهداف هذه الجماعات ومن يقف خلفها ويساندها لتشويه ديننا الحنيف .

من جهته قال عضو مجلس الإدارة و أمين الصندوق بالنادي الاستاذ أحمد خلف السويدان أن الشعب السعودي يقف خلف قيادته الرشيدة في الحرب على الارهاب وأعتقد انه جاء الوقت لمحاسبة كل محرض أو متعاطف مع الفكر الارهابي وجماعات الاجرام و الضلال ، وأضاف السويدان: لابد من وأد التطرف في مهده ومواجهة الفكر الضال قبل أن يغرر بأبنائنا وشبابنا وينال من مقدراتنا الاجتماعية .

كما أدان أمين عام النادي الأستاذ سعد لافي العنزي الجريمة النكراء وأكد على ضرورة توعية شبابنا وتحذيرهم من براثن داعش وغيرها من الجماعات الارهابية و المتطرفة ، مؤكداً أن دولتنا الرشيدة استطاعت القضاء على الارهاب في الماضي ونثق أنها ستقضي عليه في قادم الأيام مهما طالت المواجهة واختلفت الظروف المحيطة بنا .

التعليقات

1 تعليق
  1. صعفق
    1

    الله يرحمهم

    Thumb up 0 Thumb down 0
    8 يناير, 2015 الساعة : 4:58 ص
108