تعادل مانشستر يونايتد وستوك سيتي في البريمرليج

تعادل مانشستر يونايتد وستوك سيتي في البريمرليج

تعادل مانشستر يونايتد صاحب المركز الثالث مع مضيفه ستوك سيتي 1-1 الخميس في افتتاح المرحلة العشرين من الدوري الإنجليزي.

والتعادل هو الثاني على التوالي لمانشستر يونايتد بعد الأول نهاية الأسبوع الماضي مع توتنهام (0-0)، والأول لستوك بعد فوزين على وست بروميتش البيون (2-0) وإيفرتون (1-0).

على ملعب بريتانيا ستاديوم، سيطر مانشستر يونايتد على المجريات بنسبة كبيرة في الشوط الأول (64 في المئة)، لكن الفرص كانت أكثر لصالح ستوك سيتي (4 مقابل 2) الذي اعتمد على الكرات الثابتة (ركلات حرة وركنيات).

وبكر صاحب الأرض في افتتاح التشجسيل بعد ركنية نفذها النمسوي ماركو أرنوتوفيتش ومتابعة رأسية من بيتر كراوتش فوصلت الكرة إلى راين شوكروس المتربص أمام المرمى الذي أودعها بيمناه الشباك (2).

وكاد ستوك يضاعف الغلة بعد تمريرة من أرنوتوفيتش إلى السنجالي مامي بيرم ضيوف في مكان مناسب تابعها الأخير عالية على يسار الخشبات (19).

وأدرك الفريق الزائر التعادل بطريقة مماثلة من ركنية نفذها واين روني على رأس مايكل كاريك وسقطت أمام الكولومبي رادامل فالكاو نابعها بيسراه في الشباك (26) مسجلا هدفه الثالث في البطولة.

وفي الشوط الثاني، لم تتبدل الحال كثيرا إذ استمرت سيطرة رجال المدرب الهولندي لويس فان جال من دون خطورة حقيقة قابلها محاولات قليلة من هجمات مرتدة من جانب رجال الويلزي مارك هيوز.

ودفع فان جال باللاعبين الأسباني أندير هيريرا والبلجيكي عدنان يانوزاي بدلا من فالكاو ولوك شو لكن الكفة مالت أكثر لصالح ستوك الذي هدد مرتين في دقيقة واحدة تدخل فيل جونز وأبعد الأولى ثم تدخلت يد كريس سمولينج وأبعدت خطر الثانية.

ووصلت كرة خطيرة إلى الهولندي روبن فان بيرسي تابعها بجانب القائم الأيمن لمرمى ستوك (65)، وكاد كراوتش يضع أصحاب الأرض في المقدمة من جديد من متابعة رأسية لكرة نفذت من ركلة حرة فأصاب القائم الأيسر وأخرجت إلى ركينة (67) لعبة وتابعها ضيوف بجانب القائم الأيسر لمرمى الأسباني دافيد دي خيا(67).

وأجرى فان جال تبديلا اضطراريا هو الأخير بإخراج أشلي يونج للإصابة وزج بالبرازيلي رافائيل، وحصل ستوك على 3 ركنيات لم يستفد منها، ولم ينجح فان بيرسي مرة جديدة بعد عرضية تابعها بجانب القائم الأيمن (79).

ورفع مانشستر يونايتد رصيده إلى 37 نقطة مقابل 26 لستوك الذي ارتقى مرتبة واحدة مؤقتا إلى المركز العاشر.

110