السد يسعى لعودة الانتصارات قبل توقف الدوري القطري

السد الريان القطري

سيكون السد في حاجة إلى التعافي سريعا من خسارته المفاجئة في الجولة الماضية عندما يواجه الخريطيات الجمعة للحفاظ على تقاسمه لصدارة دوري نجوم قطر لكرة القدم على الأقل قبل توقف المسابقة لأكثر من شهر واحد.

ورغم البداية القوية للسد هذا الموسم وانفراده بصدارة المسابقة لفترة طويلة فإنه تعثر في آخر جولتين أمام فريقي القاع ليتقاسم القمة مع غريمه لخويا برصيد 33 نقطة لكل فريق.

وتعادل السد 2-2 مع الشمال فريق الذيل الذي لم يحقق أي انتصار هذا الموسم قبل أن يخسر في الجولة الماضية في مفاجأة كبيرة بنتيجة 3-1 أمام الشحانية صاحب المركز قبل الأخير.

والآن جاء دور السد لمواجهة الفريق الذي يحتل المركز الثالث من أسفل الترتيب لكنه سيبحث بكل تأكيد عن رد فعل سريع لتعثره الأخير.

وقال المغربي الحسين عموتة مدرب السد في مؤتمر صحفي “نحتاج إلى رد فعل قوى أمام الخريطيات لكي نرجع للطريق السليم من جديد.”

وأضاف “لدينا الامكانيات التي تمكنا من العودة بقوة. فقط نحتاج للتركيز أكثر وأن تكون المعنويات مرتفعة. نعمل على الجانب النفسي مع اللاعبين وحل بعض مشاكلهم الشخصية حتى يعود الفريق للتركيز.”

وسيفتقد السد جهود المدافع محمد كسولا بسبب الإيقاف لتلقيه البطاقة الصفراء الرابعة أمام الشحانية لكنه في المقابل تلقى دفعة بتعافي المهاجم يوسف أحمد والاطمئنان على خلفان إبراهيم الذي عاد من غيابه بسبب الإصابة وشارك لفترة قصيرة في الجولة الماضية.

وقال ياسر السباعي الذي تولى تدريب الخريطيات بشكل مؤقت بعد إقالة برتران مارشان يوم الاثنين الماضي “أرى أن المهمة صعبة ولكنها ليست مستحيلة.”

وأضاف “مباراتنا أمام السد ستكون صعبة للغاية خاصة وأنها أمام أحد أفضل الفرق بالدوري وهو متصدر جدول الترتيب الآن ونتائجه تعكس مستواه الحقيقي ويمتلك لاعبين محترفين علي أعلي مستوي.”

وتابع “نحن في الخريطيات نمتلك عناصر أيضا قادرة على تقديم مباراة جيدة كما أن خسارة السد ستزيد من صعوبة المباراة ونحن يجب أن نستفيد من ذلك ونعمق جراحه فالسد خسر خمس نقاط أمام الشمال والشحانية وهذا لابد أن يعطي دافعا للاعبينا للظهور بشكل جيد.”

وبعد هذه الجولة ستتوقف المسابقة لنحو 40 يوما بسبب استعدادات قطر بطلة الخليج للمشاركة في كأس آسيا بأستراليا الشهر المقبل.

وإذا كان السد سيبحث عن العودة إلى طريق الانتصارات فإن لخويا سيحاول تحقيق فوزه الثالث على التوالي عندما يواجه الخور غدا أيضا.

وفاز لخويا ثلاث مرات في آخر أربع مباريات ليقفز للصدارة متقدما بفارق الأهداف على السد وسيحاول الحفاظ على عروضه القوية أمام الخور الذي يحتل المركز التاسع.

وغدا سيخوض الجيش صاحب المركز الخامس برصيد 22 نقطة أمام أم صلال صاحب المركز الثالث (23 نقطة) مباراته الأولى بعد انتقال مدربه نبيل معلول لقيادة منتخب الكويت كما سيلعب الشحانية مع السيلية.

وقال عبدالقادر المغيصيب الذي تولى تدريب الجيش “المواجهة ستكون قوية أمام أم صلال. نحن سنركز كثيرا في الفترة الحالية على الجوانب المعنوية والنفسية أكثر لأن الدوري مضغوط.. نسعى لحصد النقاط الثلاث رغم أن اللقاء لن يكون سهلا.”

وتختتم الجولة يوم السبت فيلتقي الشمال مع الوكرة ويلعب العربي مع الغرافة صاحب المركز الرابع والأهلي صاحب المركز السابع مع قطر صاحب المركز السادس.

112