برشلونة يُهدر نقطتين بتعادله مع خيتافي

برشلونة

اكتفى برشلونة صاحب المركز الثاني بنقطة واحدة بعدما سقط في فخ التعادل السلبي مع مضيفه خيتافي اليوم السبت في المرحلة الخامسة عشرة من الدوري الأسباني. وصار رصيد برشلونة 35 نقطة وبقي على بعد 4 نقاط خلف ريال مدريد المتصدر، مقابل 16 لخيتافي الذي لم يسبق له ان فاز على برشلونة الا مرتين في 2007-2008 و2010-2011.

وكانت المرحلة افتتحت امس فحقق ريال مدريد المتصدر فوزه العشرين على التوالي في جميع المسابقات على حساب مضيفه الميريا 4-1 سجل منها البرتغالي كريستيانو رونالدو ثنائية رفعت رصيده الى 25 هدفا هذا الموسم بعيدا في صدارة ترتيب الهدافين عن ميسي (13 هدفا).

والتعادل هو الثاني لبرشلونة بعد الاول مع ملقة مقابل 11 فوزا وخسارتين. وعلى ملعب كوليسيوم الفونسو بيريز، خاض برشلونة اللقاء بضلعي مثلث الهجوم ليونيل ميسي والاوروجوياني لويس سواريز في غياب البرازيلي نيمار بداعي الاصابة وحل محله بدرو رودريجيز، فيما خاض البرازيلي داني الفيش مباراته رقم 200 مع الفريق الكاتالوني منذ انتقاله اليه عام 2008 من اشبيلية.

وسدد سواريز اول كرة لبرشلونة على مرمى مضيفه من دائرة قوس المنطقة ذهبت عالية وبعيدة (15)، وسدد ميسي بين يدي الحارس (17)، وجرب بدرو حظه بكرة مرتدة من الحارس فمرت بجانب القائم الايمن (20). وفي واحدة من الهجمات النادرة لخيتافي، كاد انخل لافيتا يفتتح التسجيل بعدما راوغ الفيش داخل المنطقة وسدد كرة قوية ابعدها الحارس التشيلي كلاوديو برافو الى ركنية باطراف اصابعه (33).

وعكس لويس سواريز كرة خطرة من الجهة اليسرى لم ينجح بدرو في السيطرة عليها (37)، وقام سواريز بفاصل مراوعة رائع ومرر كرة الى تشافي هرنانديز قرب المرمى تابعها الاخير بكعب القدم سيطر عليها حارس خيتافي على دفعتين حارما الضيوف من هدف اول (40).

وفي الشوط الثاني، تحسن اداء برشلونة قليلا وقام لاعبوه بعدة محاولات ابرزها لميسي من ركلة حرة اصابت كرته العارضة دون ان تدخل (51). ونفذ الارجنتيني ركلة اخرى ارتطمت بالارض وارتدت من وجه الحارس فيسنتي جوايتا (58)، وعكس جوردي ألبا كرة من الجهة اليسرى تابعها ميسي برأسه فوق العارضة (69).

وضغط برشلونة بكل ثقله تحت الامطار الغزيرة، واجرى المدرب لويس انريكي تبديلاته الثلاث على امل تعديل النتيجة، ومثله فعل مدرب خيتافي الروماني كوزمان كونترا للاستفادة من الارهاق الذي بدا على ميسي وزملائه، ونجح حارسه جوايتا في التصدي لجميع الكرات الكاتالونية. وظلت الكفة مائلة لصالح برشلونة ميدانيا تخلل ذلك هجمات مرتدة من قبل اصحاب الارض كان بعضها مقلقا ومربكا خصوصا من الجهة اليسرى التي شغلها الجزائري مدحي لحسن، لكن النتيجة بقيت على حالها،

وتقام لاحقا اليوم 3 مباريات اخرى، وغدا 4 مباريات، وتختتم المرحلة الاثنين بلقاء وحيد.

110