فرساننا الشباب يحتفظون بذهب الخليج لقفز الحواجز

قفز الحواجزنهائي شوط الفرق للشباب على كأس البطولة الخليجية فئة الثلاث نجوم و المقامة ضمن مهرجان خادم الحرمين الشريفين لقفز الحواجز والذي مثلنا فيه أربعة فرسان هم الفارس بندر بن محفوظ ، والفارس سلمان المقعدي ، والفارس مشاري الحربي والفارس نايف الصاعدي ، شهد منافساتٍ حامية الوطيس بين أربعة فرق خليجية هي المملكة العربية السعودية ، وقطر و الإمارات ، والبحرين تأرجحت نتائجها منذ البداية حتى لم تعطي لأحدٍ فرصة لتخمين صاحب اللقب ، لكن وبتوفيق الله تعالى قدم ممثلوا المملكة أداءً مشهوداً جعل فريقنا السعودي يتصدر الترتيب بدون نقاط جزاء بعد شطب نتيجة جولة من أصل أربعة ، فيما جاء الفريق القطري في المركز الثاني بست نقاط ، ليحل الفريق الإماراتي في المركز الثالث بأربعة عشر نقطة .

ليلة سعودية بامتياز صنع فيها فرسان المملكة في فريقي الناشئين والشباب عرساً فروسياً حافظوا فيه على كؤوس الخليج وأستطاعوا إبقاءها في الخزينة السعودية حيث اعتادت أن تكون ، فرساننا في هذه الليلة استطاعوا أن يُثبتوا للجميع أن الفروسية السعودية منجبة للفرسان المميزين و أنهم بمجرد أن يُمنحوا الفرصة يُثبتون على الفور بأنهم أهلٌ لها ، ويبقى الفضل الأكبر بعد الله تعالى لرئيس الاتحاد السعودي للفروسية الأمير الفارس عبدالله بن فهد ، و الفارس الأمير عبدالله بن متعب القائم بهذا المهرجان الضخم والمانح من خلاله فرصاً كُبرى لفرسان المملكة على مستوى الفردي والفرق بإقامة مثل هذه التظاهرة الفروسية المشهودة والمحفل الذي جعل المنافسات الفروسية الخليجية على قدمٍ وساق لما يعيه الجميع من أهميته .
للفوز لذته ، و لثنائية الفرق السعودية لذتها ، ولهذا المساء الفروسي بصمته التي سوف تبقى محفورة في ذاكرة التاريخ الفروسي للمملكة و للخليج ، فهنيئاً لفرساننا تمثيلهم لمنتخب هذا الوطن ، وهنيئاً لنا بإنجازاتهم التي تأتي رغم كل الظروف مؤكدة على أن الهيبة الفروسية السعودية مازالت في عز شبابها .

110