بدر بن محمد: المهرجان عالمي والدعم ضرورة

بدر بن محمد

في إطار حضوره لمنافسات البطولة الخليجية والمقامة ضمن مهرجان خادم الحرمين الشريفين لقفز الحواجز في منتجع نوفا بتبراك غرب الرياض تحدث الأمير الفارس بدر بن محمد للقناة الرياضية حول عدة نقاط أبرزها أهمية المهرجان قائلاً : ” إن مهرجان خادم الحرمين الشريفين لقفز الحواجز و دوري الأمير بدر يشكلان دعماً كبيراً للفرسان السعوديين ، وعاملان مهمان في رفع مستوى الفروسية السعودية والنهوض بها ” .

و عن مستوى المهرجان قال : ” إن ما أراه في مهرجان خادم الحرمين الشريفين لقفز الحواجز هو أمرٌ مشرف ، حقٌ على كل واحدٍ منّا أن يكون فخوراً بوجود مثل هذا المحفل الضخم في المملكة ، وإنه ومن خلال مشاركاتي في كثير من دول العالم أستطيع أن أجزم بأن المستوى الذي يظهر به المهرجان هو مستوى عالمي في جميع تفاصيله من تنظيم ومنافسات وحضور جماهيري ، وهنا أتقدم بالشكر للقائم على هذا المهرجان أخي الفارس عبدالله بن متعب على كل ما بذله ويبذله لإنجاح هذا المحفل ، ونحن نرغب بشدة أن نراى هذه التظاهرة الفروسية المشرفة في كل عام لما لها من أثر كبير في رفع مستوى الفروسية في المملكة ”

أما في محور الدعم فقد تحدث بكل ما أوتي من صراحة و وضوح قائلاً : ” إن الدعم ضرورة سواء كان هذا الدعم من الجانب الحكومي أو من جانب القطاع الخاص ، و أشدد على أهمية الدعم الحكومي وضرورة إنصات المسؤولين الكبار لمطالب واحتياجات المسؤولين في الفروسية ، هذه الرياضة هي رياضةٌ مكلفة جداً وما يخصص لها من ميزانيات لا يكفي لتطويرها ، ومن المحزن أن نخسر ما وصلنا إليه من مستوى فروسي بسبب غياب الدعم ”

الأمير الفارس بدر بن محمد – والذي يعد أحد أبرز الداعمين لفروسية قفز الحواجز – أنهى حديثه ، لكن صدى كلماته مازال مدوياً ، وما تحدث عنه يجب أن يكون له أثره لأهميته ، فنحن بالفعل نحتاج للكثير من الدعم الحكومي ومشاريع البنية التحتية الفروسية لنتمكن من مواكبة الركب الفروسي الخليجي والعالمي ، وإنقاذ ما يمكن إنقاذه مما بذل فيه فرسان المملكة جهداً جهيداً من إنجازات عالمية وهيبة فروسية صنعوها في وقتٍ لم يكن أحد ليتجرأ على مجرد الإقدام على التفكير بها .

108