الآسيوي يؤكد شرعية مشاركة جيان في الدوري الاماراتي

جيان العين الاماراتي

لا تزال أصداء إيقاف الغاني أسامواه جيان مهاجم العين تلقي بظلالها، حيث قدمت إدارة النادي طلب استئناف على القرار، على أمل لحاقه بمباراة الوحدة مساء أمس في الجولة الـ 11 لدوري الخليج العربي، ويأتي ذلك بسبب تأخر اتحاد الكرة في إبلاغ النادي بقرار الإيقاف مباراتين محليتين، بناء على قرار لجنة الانضباط بالاتحاد الآسيوي.

ومن جانبه، أكد الأمين العام للاتحاد الآسيوي أليكس سوساي، أن تأخر إخطار اللجنة الآسيوية للاتحاد الأهلي بالقرارات حتى يوم الثاني من ديسمبر، يعود إلى انشغال الاتحاد والأمانة العامة باجتماعات مختلف اللجان والمكتب التنفيذي بالفلبين نهاية نوفمبر الماضي، فضلاً عن أن العبرة ليست باتخاذ القرار، ولكن بوقت إعلام النادي بالقرار على حد وصفه، وقال “من الوارد اتخاذ القرار قبل فترة طويلة، لكن المهم توقيت إخطار الاتحاد الأهلي للنادي التابع له؛ لأن العقوبة في الأساس تطبق محلياً، وفق قرار لجنة الانضباط على مهاجم العين، ما يعني أنه لا توجد أزمة من الأساس”.

وعن تأخر اللجنة في عقد اجتماعها، رغم أن القرار معروف مسبقاً بأن أسامواه جيان سوف يتعرض لعقوبة الإيقاف مباراتين محليتين، عقوبة الطرد المباشر، قال “لا نجبر اللجان على عقد اجتماعاها، بل نترك لها حرية الاختيار، والأمر يتعلق بضرورة وجود النصاب القانوني الصحيح لعقد الاجتماع من أعضاء اللجنة والرئيس أو نائبه، ومن المعروف أن اللجنة تضم أعضاءً من مختلف الدول الآسيوية، وبالتالي يجب أن يكون موعد الاجتماعات مناسباً للأعضاء، من دون أن يكون له علاقة بمواعيد المباريات والجولات، خاصة في ذلك التوقيت، بعد انتهاء منافسات الدور النهائي لدوري أبطال آسيا”.

ولفت سوساي إلى أن بعض الحالات التي تحدث خلال مشوار المنافسات الآسيوية، يستدعي الدعوة لعقد اجتماع طارئ للجنة الانضباط لاتخاذ قرارات سريعة، تضمن مبدأ تكافؤ الفرص، ويتم ذلك عبر اجتماعات “الفيديو كونفرانس”، عبر الأقمار الصناعية أو عبر الشبكة العنكبوتية، بينما لا يستدعي الأمر مثل هذا الإجراء في الحالات العادية. وكانت اللجنة تأخرت في اجتماعها حتى 28 نوفمبر (تشرين الثاني) الماضي، رغم أن قرار طرد جيان تم في مباراة العين والهلال السعودي في نصف نهائي دوري أبطال آسيا أواخر سبتمبر الماضي.

وقال سوساي: “لا أرى أن هناك أزمة في تأخر إخطار الاتحاد الإماراتي، كما أن اللجنة لم تكن على معرفة بأن هناك عطلة رسمية في الإمارات بسبب اليوم الوطني؛ لأن الأمر في النهاية يطبق وفق ما هو متاح محلياً، ومن يقوم بذلك هو الاتحاد الأهلي، ويبدأ التنفيذ متى ما قام الاتحاد الأهلي بإبلاغ النادي الموقع عليه العقوبة، أو على أي من لاعبيه، وهو ما يمنح للاتحاد الإماراتي حرية اختيار الوقت الأنسب لإبلاغ العين بإيقاف جيان، وهو يوم 7 ديسمبر (كانون الأول) بعد العودة من الإجازة، وما يعني عدم وجودة أزمة من الأصل”.

* نقلا عن صحيفة الاتحاد الاماراتية

112