يوم رياضي وترفيهي لوفود مسابقة الملك عبدالعزيز لحفظ القرآن الكريم

صورة جماعية في نهاية الحفلتعطرت أجواء اللقاء الأخوي الذي عايشه ضيوف ووفود مسابقة الملك عبدالعزيز الدولية بانسجام أرواحهم وتفاعلهم مع فقرات برنامج اليوم المفتوح الذي نظمته الأمانة العامة للمسابقة لهم ، وأظهر المشاركون العديد من المهارات الثقافية و الرياضية خلال أدائهم لبعض الألعاب وممارستهم للرياضة . جمعهم حفظ كتاب الله على صعيد مكة المكرمة الطاهر ، فجاءوا من 59 دولة من أقصى الغرب ومن أقصى الشرق ومن أوروبا ، حققوا أخوة الإيمان ، فعاشوا أجواء حميمة ، بفضل كتاب الله وتعليمه ، هم أولئك وفود وضيوف مسابقة الملك عبدالعزيز الدولية لحفظ القرآن الكريم ، أمضوا يومهم بمرح وفرح ، سيحملون انطباعات مفعمة بالود والصفاء والنقاء تجسد رسالة إسلام وسلام إلى بلادهم ، بمشيئة الله سيطلقون بسردها لذويهم حين وصولهم .

كانت تلك الأجواء التي عاشها المتسابقون والمشاركون في احتفاء بهيج طرزه حضور الشيخ الدكتور راشد الزهراني وأعضاء لجنة التحكيم وضيوف المسابقة ورجال الإعلام بالإضافة إلى أعضاء الوحدات التابعة للأمانة العامة للمسابقة .

واستمتع الجميع بقضاء يوم مفتوح متعدد المناشط والفقرات ، تم خلاله توزيع جوائز المسابقة الثقافية . ثم التقطت الصور التذكارية ، بعدها اختتمت النشاطات بمأدبة عشاء تكريما لهم .

وكان المتسابقون والضيوف قد اطلعوا وتعرفوا خلال جولة ميدانية نظمتها الأمانة العامة على المشروعات والإنجازات التي نفذتها المملكة في المشاعر المقدسة ومنها جسر الجمرات وجبل الرحمة وكذلك مشعر منى والأماكن التي يمر بها الحجاج خلال أداء المناسك .

108