العراق تلمح الى ابعاد حكيم شاكر بعد الخروج الخليجي

حكيم شاكر

المح عبد الخالق مسعود، رئيس الإتحاد العراقي لكرة القدم، إلى إمكانية الإستغناء عن حكيم شاكر مدرب المنتخب العراقي خلال الفترة المقبلة، وقبل بطولة كأس آسيا التي يشارك فيها “أسود الرافدين” في يناير 2015 المقبل.

وكان المنتخب العراقي قد حقق أسوأ ظهور له في منافسات بطولة كأس الخليج لكرة القدم، بخروجه من الدور الاول لبطولة خليجي 22 المقامة حاليا بالعاصمة السعودية الرياص، من الدور الاول، محملا بخسارتين وتعادل وحيدا، وأداء لا يتناسب مع تاريخه في البطولة.

وقال عبد الخالق، في تصريحات إعلامية قبل مغادرة منتخب العراق للبطولة، ” الجميع يتحمل مسؤولية الخروج من الدور الاول ، لاعبين ومدرب وإتحاد الكرة، إلا أن الجزء الأكبر من المسوؤلية يقع على عاتق اللاعبين وجهازهم الفني بسبب الاداء السيء في معظم المباريات”.

وخرج “أسود الرافدين” من البطولة برصيد نقطة واحدة من تعادل وحيد أمام عمان وخسارة سبقتها من الكويت بهدف أيضا، وخسارة تالية وأخيرة من الإمارات بثنائية في الختام.

وأشار رئيس الإتحاد العراقي إلى ان عقد حكيم شاكر يتضمن شرط لفسخ التعاقد مع اتحاد الكرة في حالة سوء النتائج، مبينا أن لجنة المنتخبات في الإتحاد ستعقد إجتماعا مع الجهاز الفني عقب العودة من السعودية وترفع تقريرها إلى إدارة الإتحاد لإتخاذ القرار المناسب، وإذا اقتنع الاتحاد بسوء النتائج فمن الوارد اتخاذ قرار برحيل حكيم.

112