إنتر ميلان يفشل في تقليص الفارق بالدوري الإيطالي

فشل إنتر ميلان صاحب المركز الثاني في تقليص الفارق مع يوفنتوس المتصدر وحامل اللقب بتعادله مع ضيفه كالياري 2-2 بعد أن نجا من الخسارة يوم الأحد في المرحلة الثالثة عشرة من الدوري الإيطالي.

على ملعب جوزيبي مياتزا، افتتح إنتر ميلان التسجيل في وقت مبكر بعد ان رفع أنطونيو كاسانو كرة عرضية الى داخل المنطقة ارتقى لها الدولي الارجنتيني دييجو بالاسيو برأسه ووضعها في اسفل الزاوية اليسرى (10).

وكان كالياري قريبا من ادراك التعادل في اكثر من مناسبة الا ان حارس إنتر ميلان السلوفيني سمير هاندانوفيتش تدخل وابعد الخطر (23 و29)، وكان اخطرها رأسية البرتغالي نيني (34) الذي خرج على الفور من الملعب بعد تصادم بالرأس مع البرازيلي جوان الذي وضعت له ايضا عصبة على الرأس.

ونجح كالياري في ادراك التعادل بعد عدة محاولات فاشلة قبل نهاية الشوط الاول عندما ارسل اندريا كوسو كرة عرضية من الجهة اليسرى فهرب ماركو سو من جوان وانفرد بهاندانوفيتش ووضع الكرة على يمينه (43).

وفي مطلع الشوط الثاني، فوت الارجنتيني دييجو ميليتو فرصة منح التقدم من جديد لانتر ميلان بعد عرضية من كاسانو تابعها بقوة لكن في صدر احد المدافعين (49)، وكرر المشهد ذاته وارسل الكرة برعونة من مسافة قريبة الى خارج الملعب (54)، ولم يكن سو افضل منه واهدر فرصة لكالياري لا تعوض بعدما وضعه دانييلي كونتي في وضع انفراد تام (55).

وتابع ميليتو اضاعة الفرص وسدد كرة بين يدي الحارس (59)، ودفع إنتر ميلان ثمن الفرص الضائعة هدفا ثانيا للضيوف بعد ان سدد التشيلي ماوريسيو بينيا كرة مقصية خلفية ارتدت من القائم الايمن الى سو الذي تلاعب بمدافعين اثنين والحارس واودعها الشباك (66).

وكادت شباك هاندانوفيتش تهتز للمرة الثالثة بعد ان انفرد بينيا في الجهة اليمنى واعاد الكرة خلفية اطاح بها السويدي البين ايكدال دون تركيز الى خارج الملعب (70).

ودخل الارجنتيني ريكاردو الفاريز مكان كاسانو فتنشط هجوم إنتر ميلان بشكل ملحوظ وعكس اللاعب نفسه كرة عرضية من أول لمسة حاول دافيدي استوري ابعادها فتحولت خطأ الى داخل مرمى فريقه مهديا التعادل للفريق المضيف (82).

وتتالت الفرص الضائعة من جانب إنتر ميلان الذي حصل على عدة ركلات ركنية متتالية حتى الثانية الاخيرة من الوقت بدل الضائع.

ورفع إنتر ميلان رصيده الى 28 نقطة وبقي على بعد 4 نقاط خلف يوفنتوس الذي تعادل بدوره مع لاتسيو 0-0 امس السبت، وعلى بعد نقطة واحدة امام نابولي الذي تعادل مع ميلان 2-2.

وعلى ملعب ارتيميو فرانكو، حقق فيورنتيا فوزا كبيرا على ضيفه اتالانتا 4-1 رفع رصيده الى 27 نقطة وبات يتخلف عن نابولي الثالث بفارق الاهداف.

ولم يمنح فيورنتينا ضيفه اتالانتا الوقت الكافي للدخول في اجواء المباراة، وهز شباكه بسرعة بعد ان نفذ مانويل باسكوال ركلة حرة الى داخل المنطقة فاستقبل الارجنتيني خافيير جونزالو رودريجيز الكرة وتابعها بيسراه في شباك اندريا كونسيلي (5).

ورد اتالانتا بهدف التعادل عن طريق جاكومو بونافنتورا الذي تابع كرة رأسية وصلته من كريستيان رايموندي (32).

ولم يفرح الضيوف بالتعادل اكثر من 10 دقائق حيث تمكن البرتو اكويلاني من اعادة التقدم لاصحاب الارض بالهدف الثاني من ركلة حرة وصع منها الكرة في سقف الزاوية اليسرى (42).

واضاف اكويلاني الهدف الثاني الشخصي والثالث لفريقه في الوقت بدل الضائع وبعد دقيقتين من طرد لاعب وسط اتالانتا لوكا تشيجاريني، اثر ركنية نفذها الاسباني بورخا فاليري وانهاها بيمناه في اعلى الزاوية اليمنى (45+2).

وقطع فيورنتينا اي امل للضيوف بالتعويض بعدما اضاف لوكا طوني الهدف الرابع من عرضية اكويلاني (49).

وحقق بولونيا فوزا صريحا على ضيفه 3-0 افتتحهما البرتو جيبلاردينو مستفيدا من تمريرة اركيميدي مورليو (22)، وعزز مانولو جابياندي تقدم فريقه من ركلة جزاء اثر لمسة يد من ماسيمو دوناتي (44).

وفي الشوط الثاني، حصل بولونيا على ركلة جزاء تسبب بها الحارس الالباني سمير اويكاني وطرد، نفذها اليساندرو ديامانتي بنجاح هدفا ثالثا (48).

وتغلب كاتانيا على كييفو بهدفين للارجنتيني سيرخيو الميرون (51 و85) مقابل هدف لماركو اندريولي (90+3 من ضربة رأس)، وسيينا على بيسكارا 1-0 سجله فرانشيسكو فالياني اثر كرة في العمق من سيموني فيرجاسولا (31).

وتعادل اودينيزي مع بارما 2-2. وسجل انطونيو دي ناتالي اولا لاودينيزي بعد ان تابع بنجاح كرة بينية ارسلها ماوريتسيو دوميتزي (9).

وفي الثواني الاولى من الشوط الثاني، ادرك بارما التعادل بمجهود فردي قام به ماركو ماركيوني داخل المنطقة بعد ان تلقى كرة من البرازيلي اماوري (46).

وسرعان ما تقدم اودينيزي مجددا بواسطة الارجنتيني روبرتو بيرييرا (50)، لكن رافائيلي بالادينو اعاد المباراة الى نقطة الصفر بتسجيله هدف التعادل الثاني بعد ان استثمر كرة خلف الدفاع من ماركو بارولو (89).

110