تونس المتصدرة تواجه مصر الباحثة عن المستحيل

تونس مصر

بعد أن ضمنت التأهل لنهائيات كأس الأمم الأفريقية 2015 ستلعب تونس دون ضغوط عندما تستضيف مصر بعد غد الأربعاء في الجولة الأخيرة من منافسات المجموعة السابعة بالتصفيات على إستاد المنستير.

وبلغت تونس النهائيات المقررة في غينيا الإستوائية مطلع العام المقبل بعد تعادلها خارج الأرض أمام بتسوانا دون أهداف الجمعة الماضي.

ورغم أن القرعة أوقعته ضمن مجموعة صعبة، نحت منتخب تونس مسيرة إيجابية بتحقيقه ثلاثة انتصارات وتعادلين ليضمن الظهور في العرس القاري للمرة 12 على التوالي.

ويتصدر منتخب تونس المجموعة السابعة برصيد 11 نقطة متقدما بفارق نقطة واحدة على السنغال الذي ضمن بدوره التأهل بفوزه على مصر 1-0 السبت.

وتبددت آمال مصر تقريباً في بلوغ النهائيات بعد أن توقف رصيدها عند ست نقاط في المركز الثالث بينما تتذيل بتسوانا الترتيب بنقطة واحدة.

ورغم نجاحه في مهمته يواجه منتخب “نسور قرطاج” انتقادات بسبب أدائه غير المقنع خاصة في مباراته أمام بتسوانا لذلك سيحاول الظهور بشكل جيد أمام مصر بعد أن تحرر من الضغوط.

وسيستعيد منتخب تونس جهود وهبي الخزري لاعب وسط بوردو الفرنسي بعد غيابه عن مباراة الفريق ضد بتسوانا بسبب الايقاف.

في المقابل سيسعى منتخب مصر إلى تحقيق الفوز على تونس وبعدة أهداف في الجولة الأخيرة انتظاراً لمعجزة ليصعد للنهائيات كأحسن ثالث في المجموعات السبع.

وفقد منتخب مصر حامل الرقم القياسي في عدد مرات التتويج باللقب القاري أمله تقريباً في الظهور في النهائيات بعد خسارته على أرضه امام السنغال.

لكن المنتخب الفائز باللقب سبع مرات سيتشبث بفرصته الضعيفة وسيرمي بكل أسلحته لعل المعجزة تتحقق ويتجنب الغياب عن التظاهرة القارية للمرة الثالثة على التوالي.

وسيغيب عن تشكيلة مصر أمام تونس الحارس أحمد الشناوي لاصابته أمام السنغال في الكاحل كما تحوم شكوك حول إبراهيم صلاح بعد شكواه من آلام في الركبة بعد تعرضه لكدمة خلال المباراة ذاتها.

واستدعى مدرب مصر شوقي غريب، حارس مرمى الإسماعيلي عصام الحضري للانضمام لتشكيلة الفريق قبل مواجهة تونس.

 

112