5 أعمال من الأفضل تأديتها والمعدة خاوية

تمارين التمدد

تعتبر العلاقة بين الشخص ومعدته الفارغة معقدة للغاية، وأيضاً عندما تمتلئ تكون أكثر تعقيداً، فهناك الكثير من المغلوطات والمعتقدات التي يتبعها الشخص دون التفكير فيها أو دراية حقيقتها، فالكثير يعتقد أنه لا يمكن القيام بأي عمل أثناء الجوع، بينما العكس صحيح، بعض الأعمال يمكن تأديتها بشكل أفضل وأكثر كفاءة عندما تكون المعدة فارغة.

التمرينات الرياضية
أفضل الأوقات لممارسة الرياضة عندما تكون جائعاً، فالمعدة الفارغة تُحفز الجسم على البحث عن الطاقة المخزنة في الدهون بدلاً من الكربوهيدرات التي دخلت الجسم للتو، لتُمكنه من أداء التمارين على نحو جيد.

مذاكرة الدروس
ثبت علمياً أن التعليم واستذكار الدروس والمعدة خاوية أفضل كثيراً منها وأنت تشعر بالجوع، فالهرمونات التي تُفرز أثناء الجوع تُحفز وظائف الدماغ في المنطقة المسؤولة عن التعليم وتحسين أداء الذاكرة.

العلاقة الحميمية
ممارسة العلاقة الحميمية على نحو جيد لن تحدث وأنت تشعر بالشبع، فعلمياً، عملية الهضم تحتاج إلى طاقة ودم، فيشعر الشخص بالخمول وعدم القدرة على الأداء الجيد.

تناول الأدوية
هناك بعض الأدوية لا يؤتي مفعولها سوى والمعدة فارغة، نظراً لأن الطعام وعملية الهضم تعيق امتصاص الجسم لها، فلا يستفيد منها، لذا يجب الالتزام بوصفة الطبيب، عندما يتعلق الأمر بنوع معين الدواء لا يؤخذ سوى قبل الأكل.

النوم
من الأفضل الخلود إلى النوم والمعدة ليست ممتلئة، فالنوم يحتاج إلى بعض الطاقة كي تغط في نوم عميق مريح، بالإضافة إلى أن تناول الطعام ثم الذهاب مباشرة إلى السرير، يحول السعرات الحرارية الإضافية في الجسم إلى دهون وتُسبب عسر هضم.

112