مدرب مصر يحذر مدافعيه من هجمات السنغال المباغتة

شوقي غريب

حذر مدرب منتخب مصر شوقي غريب، لاعبي فريقه من الهجمات المباغتة لمنتخب السنغال، في المواجهة التي ستجمع الفريقين في الجولة قبل الأخيرة للتصفيات المؤهلة لكأس أمم أفريقيا 2015 لكرة القدم.

وستلتقي مصر والسنغال السبت المقبل على إستاد القاهرة في حضور 30 ألف متفرج سمحت بهم السلطات الأمنية.

وأكد غريب أنه حرص على وضع حزمة تدريبات للاعبي خط الدفاع، للتذكير بأهمية مراقبة عناصر الهجوم في المنافس الضيف.

وأضاف غريب الأربعاء “نسعى لتحقيق الفوز، لأنه هو الحل الوحيد الذي يمكننا من مواصلة المنافسة على التأهل للنهائيات، لكننا لا نغفل دور التأمين الدفاعي حتى لا يصاب مرمانا بهدف سنغالي”.

وتابع “المنافس يمتلك قدرات هجومية رغم غياب مهاجمهم الأول ديمبا با، لكن معدل تهديفه مرتفع وهو ما حذرت منه لاعبي خط الظهر”.

وأكد غريب جاهزية مدافعيه حازم إمام وعلي جبر، اللذين تعرضا لآلام في عضلات الفخذ قبل يومين، مؤكداً أنهما حصلا على جرعات علاجية وفترات تدريبية متوسطة جعلتهما جاهزين للمواجهة.

واكتملت صفوف “الفراعنة” بانضمام كل من أحمد حمود ومحمد النني المحترفين في بازل السويسري للفريق.

وأشار غريب إلى أن التدريبات الجارية حالياً، تهدف إلى التركيز مع المهاجمين ووضع حلول لاختراق دفاعات المنتخب السنغالي، مع التوازن الدفاعي للحفاظ على نظافة شباك منتخب مصر.

وجمع منتخب مصر 6 نقاط يحتل بها المركز الثالث بالمجموعة السابعة، متخلفاً عن المنتخب التونسي المنفرد بصدارة المجموعة برصيد 10 نقاط، وعن منتخب السنغال الثاني برصيد 7 نقاط بينما، يقبع منتخب بوتسوانا في ذيل الترتيب من دون رصيد.

 

110