رجال العميد..

محمد العوفيمحملأنهم ولدوا من رَحِم المعاناه ..!!

ولأنْهم تعرضُوا لأبشع الجَرائم الأخلاقيه في كورة القدم من خلال مراحلهم الأولى لتأسيس النادي،حُوربوا ولاكنهم لم يَهربوا ،صُوحبوا ولاكنهم لم يَغدروا،
ظُلموا ولاكنهم لم يَظلموا.

رجال نادي الاتحاد رغم اختلاف الميول بيني وبينهم،الى أنني أراهم الطبقة الكادحة في كورة القدم السعودية ،هم من بدأ من الصفر حتى استحقوا العلامة الكاملة في رياضة وطني رغم المنغصات والعقبات التي وضعت أمامهم من ابناء الجوار.

علاقتي مع هذا النادي ليست علاقة مشجع، ولاكن احترام يتحول الى إعجاب.

في كأس اسيا الفريق يُهزم هنا بثلاثة اهداف والمعسكر الأصفر يذهب الى كوريا والبعض يعتقد أنها رحلة تأدية واجب فقط..
صديقي الإتحادي :طارت اسيا ..!
أجبته سوف تأتي .!
وبالفعل سطر النمور واحدة من أهم معارك الأندية السعودية في الخارج وعادوا بالذهب الى الوطن.

فريق يجبرك أن تقف احتراماً له ولا تستطيع أن تكره هذا الفريق الى أن تكون معتل نفسياً.

علاقتي مع الاتحاد لن تتحكم فيها مقالة لكاتب ،أو خبر صحفي ،أو أهواء مشجع.

شكراً ابراهيم البلوي على روحك ورجولتك ووقوفك مع ممثل الوطن الزعيم.

التعليقات

1 تعليق
  1. عبدالله الزهراني
    1

    مع أحترامي للصحيفة الرائعه بس وش هالكاتب ؟ سلامات ؟ أقسم بالله مصفف له كلمتين وربي ما كملت القراءة ضاق صدري

    Thumb up 2 Thumb down 1
    8 نوفمبر, 2014 الساعة : 3:04 ص
112