تحقيقات في محاولة قتل خلال لقاء دورتموند وغلطة سراي

تحقيقات في محاولة قتل خلال لقاء دورتموند وغلطة سراي

بدأت الشرطة الألمانية تحقيقات في محاولة قتل، عقب إطلاق جماهير غلطة سراي التركي لألعاب نارية وقنابل دخان على الملعب وعلى جماهير بروسيا دورتموند، خلال المباراة التي فاز فيها الفريق الألماني على ضيفه التركي 4-1، ضمن منافسات دوري أبطال أوروبا أمس الثلاثاء.

وقال مدير إدارة الشرطة في دورتموند، إدزارد فريهوف للصحافيين، إن المشكلات بدأت في وسط المدينة قبل انطلاق المباراة، عندما أشعل 800 مشجع من غلطة سراي الألعاب النارية وقنابل الدخان، قبل أن يتوجهوا إلى الإستاد.

وأضاف فريهوف “بمجرد أن بدأت المباراة واصل المشجعون اشعال الألعاب النارية، تعرفنا على البعض، وألقينا القبض عليهم في موقع الأحداث”.

وتوقفت المباراة التي جرت ضمن المجموعة الرابعة مرتين ولعدة دقائق، بينما توجه لاعبو الفريق التركي باتجاه المشجعين في محاولة لإيقاف تصرفاتهم.

وقالت شرطة دورتموند في بيان صدر عنها في وقت سابق: “من بين تحقيقات عديدة كانت هناك تحقيقات في محاولة قتل وتعكير السلم العام، وخرق القوانين التي تنظم استخدام المفرقعات والقوانين التي تحكم التجمعات”.

وأشار فريهوف إلى أن الشرطة فتشت نحو 700 مشجع في نهاية المباراة داخل الإستاد، وقامت بتصويرهم إلى جانب تصوير هوياتهم وجوازات سفرهم، وذلك حتى تساعد تلك المعلومات الشرطة على تحديد المزيد من مثيري الشغب في المستقبل.

110