الدورة 12 لبطولة دبي الدولية للجواد العربي تنطلق يوم 19 مارس

DIAHC 2015بتوجيهات من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس دولة الامارات، رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي (رعاه الله)، وبرعاية كريمة ودعم من سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية، تُقام بطولة دبي الدولية للجواد العربي في نسختها الثانية عشرة في مركز دبي التجاري العالمي، خلال الفترة من 19 – 21 مارس المقبل، ويُقام على هامش البطولة في نفس الفترة معرض دبي الدولي للخيل، الذي أصبح أحد أبرز المعارض العالمية المرموقة المختصة في كل ما يتعلق بمستلزمات الخيل والفروسية.

تم الإعلان عن ذلك خلال الاجتماع الذي عقدته اللجنة العليا المنظّمة للبطولة مؤخرا برئاسة زياد عبد الله كلداري، في مقر البطولة بمركز دبي التجاري العالمي، وبحضور كافة أعضاء اللجنة بتشكيلها الجديد الذي يضم المهندس محمد التوحيدي، وعصام عبد الله، وسلطان خليفة اليحيائي، وعبد الرحمن عبيد أبو الشوارب، وقصي عبيد الله، مدير عام البطولة وأمين السر العام، وعادل الفلاسي المدير التنفيذي.

البطولة بلغت مكانة رفيعة

وبهذه المناسبة أكد زياد عبد الله كلداري رئيس اللجنة العليا المنظمة أن المكانة الرفيعة التي بلغتها بطولة دبي الدولية للجواد العربي تأتي ثمرة للتوجيهات السديدة والرؤية الثاقبة لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم وأخيه سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، والتي وصفها بأنها نبراس أضاء الطريق وهيأ أفضل السبل للمضي قدما في تحقيق الطموحات بما يواكب الطفرة الشاملة التي تشهدها دبي في شتى المجالات، لاسيما في قطاع الفروسية والخيل، الذي أصبحت دبي ودولة الإمارات العربية المتحدة رائدته عالمياً.

وقال رئيس اللجنة العليا المنظمة: “إن النجاحات الكبرى التي حققتها البطولة في الأعوام السابقة وما بلغته من مكانة عالية لا تجعلنا نركن أبداً إلى ما حققناه من إنجاز، بل تفرض علينا مزيداً من التحديات وتحفزّنا لبذل مزيد من الجهد لأجل الانتقال بالبطولة إلى آفاق أرحب من التطور والازدهار، مشيراً إلى أن ذلك لا يتحقق بالأمنيات والنوايا الحسنة، بل بالجد والمثابرة وطرح الأفكار الخلاقة والحرص على تنفيذها وفقا لأعلى المعايير العالمية وصولاً إلى المركز الأول الذي لا نرضي عنه بديلاً، كما علمنا صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم”.

المعرض يتطور وينمو كماً ونوعاً

وأكد كلداري أن الاجتماع كان ناجحاً حيث تمت مناقشة واعتماد الموعد الجديد للبطولة والمعرض المصاحب وطبيعة ومعايير المشاركة، ورصد التوقعات سواء بالنسبة للخيول المشاركة أو الشركات الراعية أو العارضة في المعرض الذي يتطور وينمو كماً ونوعاً عام بعد عام، لافتاً إلى أن الإقبال على المشاركة في المعرض يفوق التوقعات.

تم خلال الاجتماع استعراض الخطط المبدئية لتنظيم البطولة من مختلف جوانبها وجرى تحديد وتوزيع المهام على أعضاء اللجنة وفقا لجداول زمنية محددة، وأشار رئيس اللجنة العليا إلى أن الاجتماعات سوف تتواصل لمتابعة ما تم إنجازه من أعمال وما سيستجد من قضايا خلال الفترة المقبلة، ورحب رئيس اللجنة بالأعضاء الجدد في التشكيل الجديد للجنة معرباً عن ثقته في قدراتهم الفنية والتنظيمية والإدارية بما سينعكس إيجاباً على عمل اللجنة وإثراء عطائها في المرحلة القادمة، ويساعدها في إنجاز المهام الموكلة لها بمهنية عالية باتت مطلباً حيوياً لمواكبة متطلبات العلامة البارزة لدبي، وبصمتها الفريدة في كل ما تقوم به من أحداث تسترعي الانتباه والإعجاب في الساحة العالمية.

قفزات عالية وسريعة

وقد حققت بطولة دبي للجواد العربي قفزات عالية وسريعة نحو الريادة والتميز في فضاءات عروض جمال الخيل بفضل دعم أصحاب السمو الشيوخ وحرصهم على تطويرها والارتقاء بها الى أعلى المراتب، كما حققت خلال فترة وجيزة من الزمن أروع الإنجازات وحصدت أرفع الألقاب العالمية حتى صارت معيارا للتميز ومرجعية للقياس، ومن خلال التزامها القاطع بأعلى معايير الجودة النوعية، نالت ثقة المجتمع العالمي لعروض جمال الخيل وكبريات المرابط الوطنية والإقليمية والدولية التي تحرص على الدفع بأفضل ما لديها من خيول ومن كافة الأعمار للمنافسة على أوسمه الإنجاز الرفيعة التي تقدمها البطولة التي تعتبر الأغنى عالميا بجوائزها البالغة أربعة ملايين دولار أمريكي.

110