وفاق سطيف يلاقي فيتا كلوب في ذهاب نهائي افريقيا

الكافيسعى وفاق سطيف الجزائري الى الاقتراب خطوة اضافية من لقبه الثاني في دوري ابطال افريقيا لكرة القدم عندما يحل ضيفا على فيتا كلوب الكونغولي الديمقراطي غدا الاحد في كينشاسا في ذهاب الدور النهائي.

وتقام مباراة الاياب في الجزائر الاسبوع المقبل والتي انتقلت استاد 8 مايو الى استاد مصطفى شاكر الاكبر في بليدة حيث يخوض المنتخب الجزائري مبارياته.

وسينال الفائز بلقب البطولة مبلغا قدره 5ر1 مليون دولار، يضاف الى مليوني دولار اضافيين جراء مشاركة بطل افريقيا في كأس العالم للاندية المقررة في كانون الاول/ديسمبر المقبل في المغرب.

وكان وفاق سطيف احرز لقبه الاول في البطولة بمساها القديم (كأس الاندية الافريقية البطلة) عام 1988 على حساب ايوانيانوو النيجيري.

ويأمل الفريق الجزائري بقيادة مدربه خير الدين مضوي في مواصلة عروضه الجيدة في هذه البطولة التي تعرض فيها لخسارة واحدة فقط هذا الموسم وكانت في اياب نصف النهائي امام مازيمبي من الكونغو الديمقراطية ايضا 2-3، لكنها لم تمنع تأهله الى الدور النهائي لانه كان فاز ذهابا على ارضه 2-1.

ويعتمد وفاق سطيف بدرجة كبيرة على هدافه الهادي بلعميري الذي يتصدر ترتيب الهدافين في المسابقة برصيد ستة اهداف بالتساوي مع الكونغولي ندومبي موبيلي هداف فيتا كلوب، وعلى عبد المالك زياية ويونس سفيان اللذين سجلا هدفي الذهاب امام مازيمبي وحالا الى حد كبير دون نهائي كونغولي مئة بالمئة.

ويعتبر خير الدين مضوي ان تسجيل فريقه خارج ارضه في مرمى مازيمبي بطل افريقيا اربع مرات منح لاعبيه الثقة باحراز اللقب.

وقال مدرب وفاق سطيف “كانت مباراة الاياب ضد مازيمبي صعبة، فقد اقمنا في فندق من نجمتين وواجهنا تهديدات من الجماهير، وقد تعرض احد اداريينا لاصابة في كاحله جراء عراك مع احد المنظمين”.

وتابع “لكن لاعبي الفريق ادوا بروح رائعة في لومومباشي ولم يخافوا بعد ان تأخرنا 1-3، فسجلوا هدفا متأخرا اهلنا الى النهائي”.

واضاف مضوي “لم يكن احد يتوقع ان نتخطى مازيمبي، ولا حتى ان نتغلب على كوتون سبورت الكاميروني او الترجي التونسي في مباريات سابقة”.
وحال فيتا كلوب بدوره دون نهائي عربي خالص اذ تأهل الى الدور النهائي على حساب الصفاقسي التونسي بفوزه عليه 2-1 ذهابا وايابا.

يبرز في صفوف فيتا كلوب فضلا عن موبيلي كل من ايسوفو دايو ويونس سانتامو وسيمبي ايبونغا ونيلسون مونغانغا والحارس نيلسون لوكونغ.

واحرز الفريق الكونغولي اللقب مرة واحدة ايضا في النسخة القديمة من البطولة عام 1973 عندما تغلب على اسانتي كوتوكو الغاني.

مدرب فيتا كلوب فلوران ايبنغي اعتبر بدوره وفاق سطيف “فريقا خطيرا جدا”.

وقال ايبنغي “وفاق سطيف يمتلك دفاعا قويا وسريعا ومهاجمين خطيرين، فتسجيل هدفين على ارض مازيمبي في نصف النهائي يعتبر انجازا مميزا”.

واوضح “انها مهمة مقعدة بالنسبة لنا، فيجب ان نهاجم وان نتقدم في مباراة الذهاب مع الحذر طبعا من الهجمات المرتدة التي يجيدها وفاق سطيف”.
واعرب مدرب فيتا كلوب عن اعتقاده بأن جمهور فريقه “سيلعب دورا مهما كما فعل في المباريات السابقة عندما نكون في المقدمة او حتى عندما نفقد السيطرة على المجريات”.

110