صالح الشهري: عانيت من العنصرية في البرتغال وسنعيد للكرة السعودية هيبتها

أوضح المهاجم صالح الشهري والمحترف السعودي في نادي بيرامار البرتغالي, أنه سعيد بالستة أشهر التي قضاها في أوروبا, في أولى تجاربه الاحترافية خارج البلاد, مؤكداً أنه ما زال ملتزم بعقد الإعارة مع النادي البرتغالي لمدة موسم واحد قبل أن يعود لناديه الأهلي, وقال الشهري “تجربتي في البرتغالي ما زالت جيدة, وأشكر إدارة الأهلي التي منحتني هذه الفرصة, وسنتباحث بشأن استمراري في أوروبا من عدمه بعد انتهاء فترة الإعارة”. وشدد الشهري على عانى في بداية احترافه مع الفريق البرتغالي من عنصرية بعض اللاعبين الذين يلعبون في نفس مركزه, حيث يشتد التنافس بينهم على حجز المركز في التشكيلة الأساسية, بالإضافة إلى مشكلة التواصل مع اللاعبين في ظل عدم وجود لغة مشتركة بينهم. ووصف الشهري خلال حديثه لقناة العربية تجربته الاحترافية حتى الآن بـ”الناجحة” حيث أن لعب خمس مباريات في الدوري ونجح في تسجيل هدفين.

وحول تزايد رغبة اللاعبين دون 22 عاماً بالاحتراف في أوروبا, قال الشهري “الكثير من اللاعبين تولدت لديهم رغبة الاحتراف بسبب تراجع مستوى الكرة السعودية, فبالرغم من أن اللاعب السعودي سيضمن الحصول على الأموال هنا في السعودية, إلا إن معظم اللاعبين تخلوا عن هذه النظرة, وبدأو في البحث عن استعادة سمعة وهيبة الكرة السعودية من خلال الاحتراف في الدوريات الأوروبية”.

110