إيطاليا تواصل إنتصاراتها في مالطا

ايطاليا

اصل منتخب إيطاليا وصيف بطل النسخة الماضية انتصاراته بفوز هزيل على مضيفه المالطي المتواضع 1-0 اليوم الاثنين في الجولة الثالثة من منافسات المجموعة الثامنة للتصفيات المؤهلة الى كأس اوروبا 2016. ورفع المنتخب الايطالي رصيده الى 9 نقاط في المركز الثالث بفارق الاهداف خلف كرواتيا وثلاث نقاط امام النرويج.

وكان المنتخب الايطالي الذي لم يذق طعم الهزيمة للمباراة الثالثة والاربعين على التوالي في التصفيات (في كأس اوروبا وكأس العالم)، استهل مشواره الرسمي مع مدرب يوفنتوس السابق انطونيو كونتي بالفوز على مضيفه النرويجي (2-0) وضيفه الاذربيجاني (2-1)، ثم اضاف اليوم فوزه الثالث بقيادة لاعب الوسط السابق جراتسيانو بيليه الذي بدأ مشواره بفوز ودي هام جدا على هولندا ثالثة البرازيل 2014 (2-0).

وبدأ كونتي اللقاء بمنح مهاجم ساوثمبتون الانجليزي الجديد جراتسيانو بيليه مشاركته الاولى مع “الازوري”، مفضلا اياه على مهاجم ساسوولو سيموني زازا الذي اهدر مع مهاجم دورتموند الالماني تشيرو ايموبيلي عددا كبيرا من الفرص في المباراة السابقة امام اذربيجان والتي حسمها مدافع يوفنتوس جورجيو كييليني بتسجيله هدفي بلاده وهدف الضيوف ايضا عن طريق الخطأ.

وكان بليه عند حسن ظن كونتي اذ سجل الهدف الوحيد في الدقيقة 24، وهو لعب في خط المقدمة الى جانب ايموبيلي كما اشرك كونتي لاعب وسط باريس سان جرمان الفرنسي ماركو فيراتي اساسيا على حساب المخضرم اندريا بيرلو العائد مؤخرا من الاصابة، ولاعب وسط لاتسيو انتونيو كاندريفا الذي كان خلف الفرصة الاولى لبلاده بعد اقل من دقيقة على صافرة البداية من كرة عرضية وصلت الى ايموبيلي الذي سيطر عليها ثم التف على نفسه وسددها بجانب القائم الايمن (1).

ورد المضيف بتسديدة بعيدة من كلايتون فايلا مرت قريبة من القائم الايسر لمرمى جانلويجي بوفون (15) ثم حصل بيليه على فرصة رائعة لافتتاح ريصده مع “الازوري” من كرة رأسية صاروخية لكن الحظ عانده بعدما وقفت العارضة في وجهه (18) قبل ان ينجح الدفاع في تشتيت الكرة الى ركنية كادت ان تثمر عن هدف لكن القائم وقف هذه المرة في وجه رأسية كييليني (19). ولم ينتظر بيليه كثيرا ليعلن عن نفسه ويصل الى الشباك في مباراته الاولى بقميص المنتخب الوطني اثر ركلة ركنية من الجهة اليسرى وصلت الى رأس ليوناردو بونوتشي الذي اصطدم بتألق الحارس لكن الكرة سقطت امام افضل هداف في فيينورد روتردام الهولندي خلال الموسمين الماضيين (27 في 29 مباراة و23 في 28 على التوالي) فتابعها في الشباك (24).

وتعقدت مهمة مالطا كثيرا بعد دقائق عندما رفع الحكم البطاقة الحمراء في وجه قائدها مايكل ميفسود بعد خطأ على اليساندرو فلورينزي (28)، لتصبح اسرع حالة طرد لقائد في تاريخ تصفيات الكأس القارية. لكن الايطاليين لم يستفيدوا من التفوق العددي في الدقائق المتبقية من الشوط الاول بل تراجع اداؤهم ثم تحسن الوضع مجددا في بداية الشوط الثاني الذي شهد العديد من الفرص للضيوف دون ان يتمكنوا من الوصول الى الشباك ثم وفي الدقيقة 74 تعادلت الارقام من حيث عدد اللاعبين في الملعب بعد طرد ليوناردو بونوتشي اثر خطأ على اندري شيمبري حين كان الاخير متوجها للانفراد بالمرمى بعدما اخطأ كييليني في اعتراض الكرة برأسه.

لكن هذا الطرد لم يمنع رجال كونتي من مواصلة سعيهم خلف الهدف الثاني الذي كاد ان يتحقق عبر البديل سيباستيان جوفينكو من مسافة بعيدة لكن الحارس اندرو هوغ انقذ الموقف (76)، ثم تدخل الحظ مجددا ووقف وجه محاولة لاعب يوفنتوس بعدما ارتدت تسديدته من القائم الايمن في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع.

كرواتيا تسحق أذربيجان
حققت كرواتيا فوزها الثالث على التوالي وجاء بنتيجة كاسحة على حساب ضيفتها اذربيجان 6-0. وسجل اندري كراماريتش (11) وايفان بيريسيتش (34 و45 من ضربتي رأس) ومارسيلو بروزوفيتش (45) ولوكا مودريتش (56 من ركلة جزاء) ورشاد ساديجوف (61 خطأ في مرمى فريقه) اهداف كرواتيا التي استهلت مشوارها بالفوز على ضيفتها مالطا (2-0) ثم بلغاريا (1-0) خارج قواعدها، واضافت اليوم نقطتها التاسعة، فيما منيت اذربيجان بهزيمتها الثالثة على التوالي.

النرويج تهزم بلغاريا
حققت النرويج فوزها الثاني على التوالي وجاء على حساب ضيفتها بلغاريا 2-1. وسجل المغربي الاصل طارق اليونسي (13) وهافارد نيلسن (71) هدفي النرويج التي استهلت مشوارها بالخسارة على ارضها امام ايطاليا (0-2) لكنها استعادت توازنها بفوزها على مضيفتها مالطا (3-0)، ونيكولاي بودوروف (43) هدف بلغاريا التي تلقت هزيمتها الثانية على التوالي (الاولى امام كرواتيا على ارضها 0-1) مقابل فوز في الجولة الاولى على مضيفتها اذربيجان (2-1).

110