حضور جماهيري متواضع في مباراة النهضة و الصفا

النهضة و الصفا

برغم ان مباراة النهضه والصفا قد اقيمت مساء اليوم الجمعه علي ملعب الامير محمد بن فهد في الدمام مما يعني بان المباراة علي ارض النهضة الا ان الحضور الجماهيري المتواضع من قبل الجماهير النهضاويه لم يكن ينبئ عن ذلك حيث سجلت الاحصائية الرقمية التي قمنا بها معادله غير مقبوله ولاتتوافق مع لغة الارض والجمهور .

حيث كانت الكثافة الجماهيرية علي قلتها من الطرفين تنصب لمصلحة الفريق الضيف فريق الصفا الذي بلغ تعداد مشجعبه في المساطب الشماليه الشرقيه من الملعب مايتعدي الرقم 85 بقليل فيما تجمد الحضور النهضاوي علي 45 مشاهد او مايزيد عنهم بنيف الامر الذي ترك اكثر من علامة استفهام خصوصا وان فريق النهضة يتصدر الفرق ويقف في قمة الترتيب وتبعا لذلك كان من المفترض ان يكون التواجد لجماهير المارد كبيرا وكثيفا لاعطاء الشحنة المعنوية المطلوبة للاعبين لمواصلة جهودهم في طريق الانتصارات .

ويبرز هنا القصور الواضح من رابطة مشجعي النهضة والتي لم تعد تؤدي دورها علي نحو ماكانت عليه منذ زمن مضي عندما كان الرمزين الكبيرين صالح الخان وكلاي يديران دفة الرابطه بكل همة ونشاط قبل ان يصلا الي خريف العمر الرباضي فباتت جهودهما تقتصر علي التوجيه واسداء النصائح دون ان يقدما الجهد البدني المطلوب .

الجدير بالذكر ان رابطة الصفا كانت الاكثر تفاعلا علي مدار الشوطين بينما لم نسمع لجماهير النهضه حسا الا بعد ان احرز قائد الفريق هاني الضاحي هدف التقدم من الركلة الجزائية عند الدقيفه 30 من عمر المباراة ..

التعليقات

4 تعليقات
  1. الملكي الحقيقي هو الهلال
    1

    بالعكس اكثر من جمهور الشباب 10نفر :mrgreen: :lol:

    Thumb up 16 Thumb down 9
    10 أكتوبر, 2014 الساعة : 10:21 م
  2. الملكي الحقيقي هو الهلال
    2

    بالعكس الجمهور النهضاوي اكبر من جمهور الشباب الي
    مايتعدى 10نفر ههههههههه :lol:

    Thumb up 14 Thumb down 10
    10 أكتوبر, 2014 الساعة : 10:22 م
  3. (( نــصـ عالمي ــراوي )) نــ الحويطي ــواف
    3

    محمد صلى الله عليه وسلم 8)

    Thumb up 4 Thumb down 0
    11 أكتوبر, 2014 الساعة : 4:08 ص
  4. الملكي الأهلاوي
    4

    جمهورهم اكثر من جمهور نادي الشباب :wink:

    وهم يحضرون لعشقهم لناديهم مو عشان ?? حراق :mrgreen: :mrgreen:

    Thumb up 0 Thumb down 1
    11 أكتوبر, 2014 الساعة : 8:17 م
102