مدرب سيدني الاسترالي يستقيل بسبب ديل بييرو

استقال ايان كروك مدرب سيدني الذي تعرض لضغوط شديدة من منصبه اليوم بعد ست مباريات فقط أمضاها في قيادة الفريق قائلا ان الاهتمام الزائد الذي يحظى به الفريق منذ وصول اللاعب الايطالي اليساندرو ديل بييرو قد اثر على صحته بشدة. واستقال كروك وهو لاعب وسط سابق لفريقي توتنهام هوتسبير ونوريتش سيتي في ظل احتلال الفريق المركز الثامن ضمن الفرق العشرة التي تنافس في الدوري الاسترالي بعد ان حقق انتصارين فقط هذا الموسم.

وكان المدرب الانجليزي البالغ من العمر 49 عاما في حالة اهتزاز عقب هزيمة فريقه الساحقة 7-2 امام سنترال كوست مارينرز الاسبوع الماضي.

وزادت الهزيمة 3-2 على ارضه امام غريمه اللدود ملبورن فيكتوري امس السبت – رغم تقدم الفريق 2-صفر قبل اخر 15 دقيقة – من الضغوط الملقاة على المدرب. وقال كروك الذي جرى التعاقد معه في مايو ايار الماضي عقب رفض جراهام ارنولد مدرب استراليا السابق العرض ان الضغوط باتت شديدة للغاية من والصعب تحملها. واضاف “تتزايد الضغوط. كافة (وسائل الاعلام) باتت تمثل حملا ثقيلا. مع قدوم اليساندرو ديل بييرو فان كافة الامور تضخمت.”

وتابع “باتت الامور اكثر اثقالا لكاهلي لكي اكون امينا معك ولم استطع التعامل معها بالطريقة المطلوبة.” وغاب ديل بييرو عن المباراة التي خسرها سيدني امام مارينرز بسبب مشكلات في عضلات الفخذ الخلفية الا انه عاد في مباراة فيكتوري وكان اللاعب البالغ من العمر 38 عاما والفائز بكأس العالم من قبل مؤثرا بصنعه الهدفين اللذين سجلهما الفريق.

الا ان كروك استبدل لاعب يوفنتوس السابق في الدقيقة 66 وهي الخطوة التي اصابت جماهير سيدني بالرعب وتبادل المدرب احاديثا غاضبة مع مجموعة من جماهير الفريق عقب صفارة النهاية. واضاف كروك “لا آسف على شيء قمت به…الا انني لا اعتقد انني الرجل المناسب.”

وتابع “بات العبء ثقيلا بشكل يفوق الاحتمال…صحتي وعائلتي من اكثر الامور اهمية بالنسبة لي.”

 

112