لخويا والغرافة أبرز مواجهات الجولة الثالثة من الدوري القطري

حليش سوريا قطر لخويا

يستأنف الدوري القطري نشاطه بمباريات المرحلة الثالثة التي تنطلق الجمعة بعد توقف أسبوعين بسبب مباراتي المنتخب مع المغرب وبيرو في إطار إستعدادته لخوض منافسات “خليجي 22” بالرياض.

وتشهد المرحلة مواجهات نارية ابرزها القمة التي تجمع لخويا حامل اللقب مع الغرافة السبت، على ان يلتقي الجمعة الشمال مع ام صلال والشحانية مع الخريطيات والاهلي مع الخور. وتستكمل المرحلة السبت فيلعب ايضا الوكرة مع السد والجيش مع العربي وقطر مع السيلية.

يسعى لخويا الى تحقيق الفوز الثالث على التوالي والاستمرار على الصدارة، فيما يأمل الغرافة في تعويض تعادله في المرحلة الماضية وتحقيق فوزه الثاني حتى لا يبتعد كثيرا عن الصدارة وعن المنافسة على اللقب الذي خسره على يد لخويا منذ 4 مواسم ولم يستطع استعادته حتى الان.

وكل التوقعات تؤكد ان المواجهة ستخرج قوية ومثيرة بعد الاداء الجيد الذي قدمه لخويا تحت قيادة مدربه الجديد الدانماركي مايكل لاودروب في اول جولتين، الى جانب اكتمال صفوفه بعودة مهاجمه الخطير السلوفاكى فلاديمير فايس بجانب زملائه التونسييوسف المساكني والكوري الجنوبي نام تاي والقطريين سيباستيان سوريا واسماعيل محمد. ولم يكن الغرافة اقل عطاء واداء من لخويا بعد عودة مدربه السابق البرازيلي ماركوس باكيتا واستمرار محترفيه بقيادة البرازيلي الخطير نيني ومعه الارجنتيني لوبيز والفنزويلي ميكو والاسترالي مارك برشيانو.

وستكون مواجهة الجيش والعربي صعبة لسعي الجيش لتعويض خسارته الاولى والعربي تعادله في المرحلة الماضية، وما يزيد من قوة المواجهة انضمام المهاجم البرازيلي رومارينيو الى صفوف الجيش الذي عانى هجوميا في المباراتين السابقتين رغم فوزه الصعب الاول على الوكرة، بينما يعول العربى على النيجيري السريع ايموه ايزيكيل والاسباني بابلو هرنانديز والبرازيلي باولينو،وقد تشهد المباراة ظهور المدافع الايراني واشكنان ديجاجاه للمرة الاولى هذا الموسم.

وتنتظر الوكرة مهمة صعبة وشاقة بمواجهة السد، ويعانى الوكرة من غيابات كثيرة لاصابة قائده وقائد الدفاع العراقي على ارحيمة ولاعب الوسط حسين ياسر وعدم وجود البديل المناسب لهما، بينما يبدو السد مكتمل الصفوف باستثناء غياب مهاجمه البرازيلي موريكي للاصابة. ويأمل الوكرة رغم كل هذه الغيابات في تحقيق الفوز الثاني على التوالي بقيادة مدربه التونسي ماهر الكنزاري الذي يعقد الامل على المغربيين محسن متولي ويونس الحواصي والارجنتيني جورج سيباستيان.

وهو نفس طموح السد بقيادة مدربه المغربي حسين عموتا الذى يعول على خلفان إبراهيم وحسن الهيدوس والبرازيلي تاباتا والجزائري نذير بلحاج.

وتبدو الفرصة سانحة امام الاهلي لتحقيق الفوز الثالث على التوالي والاستمرار في مزاحمة لخويا على الصدارة حيث يستضيف الخور الجريح والخاسر في المباراتين السابقتين. صفوف الاهلي مكتملة بقيادة الهداف الكونغولي الخطير الان ديوكو والايراني مجتبى جباري افضل لاعب في اغسطس، بينما يعاني الخور من غياب المهاجم البرازيلي وليام جونيور للاصابة.

ويصطدم الجريحان قطر والسيلية مع بعضهما البعض في مواجهة صعبة بحثا عن الفوز الاول، ويخوض قطر المباراة تحت قيادة مدربه الجديد العراقي راضي شنيشل بعد اقالة التشيكي ايفان هاسيك اول مدرب تتم اقالته هذا الموسم لسوء النتائج. وتعد مهمة شنيشل صعبة مثلما هى مهمة التونسى سامي الطرابلسي مدرب السيلية بسبب الخسارة الثقيلة الاولى امام الاهلى برباعية.

ويستضيف الشمال فريق ام صلال املا فى تحقيق الفوز الاول وهي مهمة صعبة بعد استعادة ام صلال مستواه سريعا وتحقيقه اول انتصار الجولة الماضية بعد الخسارة الاولى.

ويظهر الشحانية الصاعد للمرة الاولى الى الدوري بعد غياب عن الجولتين الماضيتين لتأجيل مباراتيه مع السد والسيلية، حيث يستضيف الخريطيات الذي مني بخسارة ثقيلة في الجولة الماضية برباعية امام السد.

112