السركال: لن أترشح في “الآسيوي” ولم أحدد موقفي من رئاسة الاتحاد الإماراتي

يوسف السركال

أعلن رئيس الاتحاد الإماراتي لكرة القدم، يوسف السركال، أنه لن يترشح في انتخابات الاتحاد الآسيوي على مقعد نائب الرئيس، مؤكداً عدم رغبته في الترشح مرة أخرى على هذا المنصب مجدداً.

وقال رئيس الاتحاد الإماراتي لكرة القدم، اليوم الثلاثاء، إنه مازال يملك الوقت الكافي لحسم أمره من الترشح على مقعد رئاسة الاتحاد الوطني، خاصة وأن أمامه حتى عام 2016، فلكل مقام مقال.

وقال السركال، إن قضية التشفير شغلت الرأي العام خلال الفترة الماضية واختلفت الآراء ما بين مؤيد ومعارض، لكنني أؤكد أن نسبة الإقبال الجماهيري على ملاعبنا في الدولة زادت الموسم الماضي بنسبة 25% مايعني نجاح الخطة المرسومة من قبل لجنة دوري المحترفين.

وأضاف أن قرار التشفير الكل مشارك به، فهناك لجنة من دوري المحترفين تضم ممثلي الأندية ويرون أن الاستمرار في تطبيقه يحمل الصالح للرياضة الإماراتية في الوقت الحالي.

وقال يوسف السركال أن الاتحاد الإماراتي سيترشح لجائزة أفضل اتحاد على المستوى الآسيوي في 2014 وأن تقديم الملف سيكون في موعد أقصاه 30 سبتمبر(أيلول )الجاري.

وأشار أن القطاع الخاص يلعب دوراً إيجابياً في دعم الرياضة الإماراتية وبخاصة المنتخبات الوطنية، سواء على أساس التعاقدات الرسمية مع المؤسسات الدولية مثل شركة أديداس أو على المستوى الودي من منطلق خدمة أبناء الوطن كما حدث من قبل شركة أدنوك التي خصصت طائرة خاصة لنقل المنتخب الوطني خلال معسكره الخارجي من النمسا إلى النرويج.

وأضاف السركال أن هناك خطة استراتيجية داخل الاتحاد الإماراتي حتى 2018 ويعاد تقييمها في 2022 وترفع شعار “كرة القدم لعبة للجميع وأن تكون رقم واحد”.

وتابع “مشاركة المنتخب الإماراتي الأول في بطولتي الخليج والأمم الآسيوية أمر يهمنا بشكل كبير خاصة أننا على المستوى الخليجي حاملين للقب ما يضع على كاهلنا حملاً ثقيلاً أمام الجماهير للدفاع عن هذا اللقب أمام المنتخبات الخليجية الأخرى وبخاصة منتخب السعودية صاحب الأرض، ولكني أقول للاعبينا عليكم أن تخوضوا البطولة كمنافسين وليس كحاملي اللقب”.

وعن بطولة الأمم الآسيوية، قال: “يعتبر المنتخب الإماراتي من منتخبات الصدارة في القارة رغم أننا خرجنا في النسخة الماضية من الدور التمهيدي، إلا أن هذا الأمر يحملنا أيضاً مسؤولية كبيرة للدفاع عن ترتيبنا في الـ”فيفا” والمحافظة على وضعنا الكروي في المنطقة”.

وعن تأجيل مباراة السوبر بين العين والأهلي التي كانت مقررة في 12 سبتمبر (أيلول)الجاري، بسبب ارتباط “الزعيم” بمباراة الهلال ضمن ذهاب نصف نهائي أبطال آسيا، قال السركال: “قرار التأجيل خاص بلجنة دوري المحترفين التي رأت تغليب المصلحة الوطنية لممثل الدولة الوحيد في البطولة الآسيوية ونحن في اتحاد الكرة نحترم ذلك القراررغم مطالبتنا بالحفاظ على جدول المسابقة والأجندة الموضوعة سلفاً”.

ورد السركال ضاحكاً على سؤال لأحد الصحافيين السعوديين الذي أشار إلى حدوث ضغوط شديدة على الاتحاد السعودي للمعاملة بالمثل من قبل الجماهير بعد تأجيل السوبر الإماراتي، بأنه “سعيد بتلك الضغوط لأن الهلال هو منافس العين”.

وعن موقف أبناء المواطنات من اللاعبين الموهوبين وفرص تسجيلهم في الفرق، أكد أن هناك تواصل مستمر مع الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة بخصوص هذا الشأن.

وقال السركال أن هناك تبايناً كبيراً بين حجم الانفاق على أندية دوري الخليج العربي من قبل الأندية وبين ميزانيات أندية دوري الدرجة الأولى وما تعانيه من مشاكل مادية أدت إلى انسحاب ناديين من البطولة المقبلة، وأشار إلى أن هذا التفاوت سيؤثر بالسلب على أندية الأولى مباشرة وأندية المحترفين بشكل غير مباشر، وحذرت رؤساء الأندية من عدم المبالغة في الصرف والصفقات غير المنطقية، وتمني تحديد سقف المصروفات في الموسم الواحد رغم صعوبته.

وأضاف السركال “لاتوجد أي تدخلات في عملنا من قبل الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة، وإذا أرادت التدخل فنحن نرحب به، كما أننا نرفض التدخل في عمل لجنة دوري المحترفين لوجود لجنة مشتركة بيننا، رغم وجود الكثير من الاختلافات دون الخلافات”.

* نقلا عن موقع 24 الاماراتي

112