الاتفاق والقادسية موقعة لكسر العظم

تنتظر جماهير المنطقة الشرقية يوم السبت القادم موقعة شرسة في دوري ركاء لاندية الدرجة الاولي علي ملعب الامير محمد بن فهد في الدمام وهي المباراة التي ستجمع بين فريقي الاتفاق من الدمام والقادسية من الخبر في لقاء الكلاسيكو الشرقاوي الكبيرضمن مباريات الاسبوع الرابع لمسابقة دوري ركاء والمباراة تحمل بين طياتها الكثير من عوامل المتعة والاثارة التي ستجبر الجماهير الشرقاوية للزحف منذ وقت مبكر نحو ملعب الامير محمد بن فهد لاخذ مواقعهم في المدرجات من اجل مناصرة فريقهم والشد من ازره وصولا الي تحقيق الفوز الذي سيسعد الانصار ويعزز من موقف الفريق في روليت المسابقة .. والمباراة نستطيع ان نطلق عليها مباراة كسر العظم لانها لاتقبل انصاف الحلول او القسمة علي اثنين علي اعتبار ان الفريق الاتفاقي يقف في المرك الثاني خلف فريق الوحده المتصدر بفارق الاهداف حيث يمتلك كل منهما 9 نقاط في رصيده وبجانبهما فريق النهضه بنفس الرصيد ويطمع الاتفاقيون في تحقيق الفوز والوصول الي النقطه 12 في انتظار تعثر الوحده في نباراته امام ابها حتي يحلق وحيدا الصداره وجاء فوز الاتفاق علي مستضيفه فريق ابها ليعطي دفعة معنوية كبري للقاء الكلاسيكو المرتقب … وبالمقابل فان المباراة تمثل اهمية قصوي لفتية بني قادس خصوصا والفريق يقف في المركز الرابع في سلم الترتيب ولايفصل بينه وبين ثلاثي المقدمه الوحده والاتفاق والنهضه سوي فارق النقطتين ويمكن للقادسيه ان يصطاد ثلاثة عصافير بحجر واحد اذا قدر له تحقيق الفوز علي الاتفاق في هذه المباراة والتي تساوي ستة نقاط كامله ثلاثة منها ستضاف الي رصيده النقطي والثلاثة الاخري ستخصم من رصيد الاتفاق لتبقيه علي رصيده الحالي 9 نقاط وقد يقفز الفريق القدساوي الي المركز الاول فب حالة تعثر فريقي الوحده والنهضة في مباريتيهما امام ابها والجيل ويدرك القدساويون بان الهزيمة او التعادل قد تعصف بامالهم في الوصول الي المراكز المتقدمه ومن هنت فان المباراة بالنسبة لهم تعتبر مباراة حيتة او موت وسيدخلها القدساويين برغبة الفوز وحده وبين رغبة القدساويين في اختصار طريق الصدارة ورغبة الاتفاقيين في الحفاظ علي المركز المتقدم الذي يقفون عليه نستطيع ان نقول بان الجماهير الشرقاوية علي موعد مع مباراة استثنائية تختلف عن كل اللقاءات السابقة وهذه دعوة مفتوحة لكل الجماهير الذواقة التي تعشق االلعبة الحلوة للحرص علي مشاهدة هذه المباراة ومتابعتها علي الطبيعة من داخل ملعل الامير محمد بن فهد ..

فاصلة .. اخيرة

يبقي اللاعب الواعد محمد كنو هو الورقة الرابحة لفريق الاتفاق في كل المباريات يقابله في الجانب الاخر في فريق القادسبه النجم الفنان ماجد النجراني الذي يعتبر من الاوراق المهمة في الفريق القدساوي والتي يبني عليها المدرب حساباته وخططه داخل المستطيل الاخضر وكلاهما يمثلان الرئة التي يتنفس بها الفريق في القادسية والاتفاق فمن منهما يقوي علي قيادة فريقه الي سكة الفوز في لقاء الكلاسيكو لتاكيد الزعامة الشرقاوية في هذا اللقاء الكبير الذي يعتبر نقطة تحول في مسار الفربق الفائز في مشاويره بدوري ركاء …

التعليقات

1 تعليق
  1. متعب العالمي
    1

    شكررررررا

    Thumb up 1 Thumb down 0
    1 سبتمبر, 2014 الساعة : 9:23 م
112