الاتحاد الافريقي يطالب بتوقيع عقوبات رادعة بعد مقتل لاعب في الجزائر

الكاميروني البير ايبوسيطالب الاتحاد الافريقي لكرة القدم بتوقيع عقوبات رادعة بعد مقتل الكاميروني البير ايبوسي مهاجم شبيبة القبائل بعد إصابته بمقذوف ألقي من المدرجات بعد هزيمة فريقه في الدوري الجزائري يوم السبت.

وتعرض ايبوسي لإصابة في رأسه بعدما ألقي المقذوف من مدرج فريقه أثناء خروج اللاعبين من الملعب عقب الخسارة 2-1 أمام اتحاد العاصمة في ملعب تيزي اوزو وبعدما أحرز هدف فريقه الوحيد.

وأعلن شبيبة القبائل في بيان وفاة ايبوسي في المستشفى أمس السبت رغم أنه لم يذكر السبب.

وطالب عيسى حياتو رئيس الاتحاد الافريقي الدول الأعضاء بالتعامل بحزم مع شغب الملاعب وقال في بيان اليوم الأحد “قلبي مع عائلة وأصدقاء هذا الرجل اليافع الذي استمتع بأداء عمله وانتقل لمواصلة شغفه بكرة القدم باللعب خارج بلاده.”

وأضاف “لا يمكن لكرة القدم الافريقية أن تكون الأرض الخصبة لشغب الملاعب. ننتظر توقيع عقوبات صارمة ضد هذا التصرف القبيح. لا مكان للشغب في كرة القدم الافريقية بصفة خاصة والرياضة بصفة عامة.”

وكان ايبوسي (24 عاما) فاز بلقب هداف الدوري الجزائري في موسم 2013-2014 برصيد 17 هدفا.

وذكرت تقارير صحفية أن وزير الداخلية الجزائري الطيب بلعيز دعا لفتح تحقيق في وفاة المهاجم الكاميروني ايبوسي.

112