مباراة السوبر المصري مهددة بالالغاء بسبب الجوائز

الاهلي الزمالك المصري مصر

أخطر مجلس إدارة النادي الأهلي مسئولي اتحاد الكرة برفضهم خوض مباراة السوبر المصري المقرر لها 12 سبتمبر المقبل، في حال استمرار الجوائز المالية الهزيلة التي ترصدها الجبلاية سنوياً وكان محمود طاهر رئيس الأهلي قد التقى جمال علام رئيس الاتحاد، وتحدثا معا بشأن الأمر، وطلب طاهر زيادة قيمة مكافأة الفوز باللقب لنحو مليون ونصف مليون جنيه على الأقل بدلاً من 150 ألف جنيه كما تنص اللائحة القديمة.

وأضاف طاهر في تصريحات نشرتها جريدة الأهرام، أن القيمة المالية التي يطلبها النادي هي أقل شيء، فهي تكفى بالكاد مكافآت الفريق وجهازه الفني فلا يجب أن يتحمل النادى صرف امتيازات تصل إلى مليوني جنيه من ميزانية منهكة في الأساس وهو فائز ببطولة وخاصة أن الاتحاد قد باع حقوق رعايته بما يوازى 90 مليون جنيه لثلاث سنوات من ضمنها تلك البطولة.

وأوضح رئيس الأهلي أن ناديه لن يتراجع عن موقفه في تلك القضية إلا عند تعديل اللائحة المالية لبطولة السوبر، بل يكفي أن القلعة الحمراء لم تتقاض مليماً واحداً بعد تتويجها بلقب المسابقة الأهم فى مصر، وهى درع الدوري، وشدد طاهر على أن مجلسه سئم من الوعود البراقة التي لا تثمن ولا تغني من جوع، قائلا: هناك مطلب واضح وننتظر الرد عليه، وإلى هذا الموعد نحن نعلن موقفنا لن نلعب السوبر تحت أي ظروف.

يذكر أن مباراة السوبر تقام بين الأهلى بطل مسابقة الدورى والزمالك بطل كأس مصر الموسم المنقضي.

110