مدرب اليابان الجديد يحمل الكثير من التطلعات والآمال

أغيري

أكد المدير الفني المكسيكي خافيير أجيري بعد وصوله إلى اليابان لتولي قيادة منتخبها الأول لكرة القدم أنه يحمل الكثير من التطلعات والآمال للمستقبل.

وقال أجيري في مؤتمر صحفي في العاصمة اليابانية طوكيو: “سأعمل بشكل جدي من أجل مونديال روسيا 2018”.

ووقع اختيار الاتحاد الياباني لكرة القدم على أجويري لتولي المسؤولية الفنية لمنتخب البلاد بعد الفشل الذريع الذي لحق به في نهائيات كأس العالم 2014 عقب خروجه من الدور الأول دون تحقيق أي فوز.

وقاد أجيري المنتخب المكسيكي في بطولتين لكأس العالم عامي 2002 و2010 وتأهل خلالهما إلى دور الستة عشر.

وحل المدير الفني المكسيكي خلفا للإيطالي ألبرتو زاكيروني الذي قاد المنتخب الياباني في مونديال2014 بالبرازيل.

وقال هارومي هارا الأمين العام للاتحاد الياباني لكرة القدم: “نحن سعداء بالتعاقد مع مدرب مثل خافيير أجيري”.

وأوضح أجيري قائلا: “أنظر لجميع اللاعبين بعين الاعتبار والتقدير وبالأخص المهاجمين ولاعبي الوسط الذي يملكون قدرات هائلة في الهجوم والدفاع في آن واحد”.

ورغم أن الاتحاد الياباني لم يكشف عن أي تفاصيل تعاقدية، أفادت صحيفة “نيكان سبورت نيوز” اليابانية أن أجيري وقع على عقد يمتد إلى أربعة أعوام وسيتقاضى راتبا سنويا يبلغ مليون ونصف المليون يورو (مليوني دولار).

ويخوض المنتخب الياباني أولى مبارياته تحت قيادة المدير الفني الجديد أمام أوروجواي وديا في الخامس من سبتمبر المقبل.

واختتم أجيري قائلا: “ليس لدينا الكثير من الوقت ولكننا نحمل تطلعات وآمالا عريضة”.

110