ممارسة الرياضة.. كبسولة الحفاظ على صحة الرجل

تمارين بطن

أظهرت الجمعية الألمانية للطب الرياضي والوقاية، أن اتباع الرجال لأسلوب حياة غير صحي أدى إلى انخفاض متوسط أعمارهم في الوقت الحالي إلى 78 عاماً، على عكس النساء اللاتي يصل متوسط أعمارهن إلى 84 عاماً.

ويتمثل هذا الأسلوب في اتباع نظام غذائي غير صحي والإكثار من التدخين والجلوس لفترات طويلة حتى خلال وقت الفراغ وعدم ممارسة الرياضة وإهمال الخضوع للفحوصات الطبية الدورية، الأمر الذي يؤدي إلى زيادة معدل إصابتهم بالأمراض، ولاسيما الأمراض الخاصة بالرجال كأمراض البروستاتا التي تحدث الإصابة بها في مراحل عمرية متقدمة بشكل خاص، وكذلك عدم القدرة على الانتصاب وأمراض الأيض، وفقاً لما ورد بوكالة الأنباء “الألمانية”.

ولتجنب هذه الأمراض، أكدت الجمعية الألمانية أنه من المهم أن يلتزم الرجال بالمواظبة على ممارسة الرياضة، حيث تعد الأنشطة البدنية العامل الأساسي في الحفاظ على صحة الرجل.

لذا ينصح أخصائي الطب الرياضي الرجال دائما بالالتزام باتباع أسلوب حياة صحي يعتمد على الإكثار من ممارسة الأنشطة الحركية، إلى جانب الخضوع لفحوصات دورية لا تقتصر فقط على إجراء اختبار عينة الدم، إنما ينبغي أيضاً إجراء رسم قلب واختبار جهد القلب، لاسيما لدى الرجال الأكبر من 45 عاماً.

ونظراً لأن ممارسة الرياضة بشكل مكثف يمكن أن يعرض الرجال الكبار في السن للخطر، لذا يفضل الاكتفاء بممارسة الأنشطة البدنية بشكل معتدل بالنسبة لهم، على أن يقترن ذلك باتباع نظام غذائي صحي وإنقاص الوزن الزائد والحد من معدل السعرات الحرارية التي يتم إمداد الجسم بها.

يذكر أن ممارسة الرياضة تعد بمثابة دواء طبيعي، إذ أنها تساعد في علاج نوبات الاكتئاب واضطرابات النوم ونوبات الإعياء والإجهاد، كما تقي من الإصابة بالعديد من الأمراض كأمراض القلب والأوعية الدموية والأمراض السرطانية ومرض السكري.

112