هل تنجح mbc

شويش الفهدلأن العمل في الوسط الرياضي سلاح ذو حدين ولأن الأحداث دائماً ماتكون مكشوفه بحكم التغطيه الإعلاميه الكبيره ولحساسية الوسط الرياضي عموماً فإن أي قرار يتخذ أو يدرس تواكبة العديد من التأويلات والتفسيرات التي غالباً ماتكون في خانة النوايا التي لايعلم عنها إلا الله سبحانه وإن كثر المفسرون والمؤكدون ولكن تبقى الأسباب والمسببات في علم الغيب كما قال العلامه إبن خلدون في مقدمته أن العقل يظل حائراً في إدراك الأسباب ومعرفة حقيقتها عندم تتجاوز حدود إدراكه.

ونحن في الوسط الرياضي نعيش حالياً قرارات مفصليه في تاريخ الرياضه السعوديه وبالتحديد في مجال كرة القدم الذي هو لب المنافسات الرياضيه ومحور ارتكازها فبعد قرار تعيين الأمير عبدالله بن مساعد رئيساً عاماً لرعاية الشباب هانحن نستعد لمشاهدة تجربة جديده وناقل جديد للمسابقات السعوديه ولأول مره تقوم قناة mbc في الدخول في مغامرة النقل التلفزيوني بعد أن فازت بحقوق النقل لعشر سنوات قادمه.
دخول قناة mbc في مجال نقل المسابقات الرياضيه جاء بعد عدة تجارب لقنوات orbit و art و القناه الرياضيه السعوديه إضافة إلى نقل بعض المباريات في بعض المواسم على قنوات الجزيره الرياضيه و أبو ظبي الرياضيه والتي جعلت المشاهد الرياضي يتطلع إلى مستويات متقدمه من الجوده والكفاءه من خلال عوامل التصوير والتعليق والبرامج المصاحبه كالأستوديوهات التحليليه وبرامج التغطيه اليوميه بإستضافة الأسماء المعروفه في كرة القدم السعوديه والتي أثبتت جدارتها في التحليل كخالد الشنيف وماجد عبدالله وعادل البطي مماجعلهم مطلب أساسي للمشاهد الرياضي في كل صفقة نقل تلفزيوني معلنه ناهيك عن المعلقين والمراسلين الذين تتجه صوبهم بوصلة الإختيار كفارس عوض وعامر عبدالله وجعفر الصليح ونبيل نقشبندي وعبدالله العضيبي وعمار باحكيم ورياض المزهر.
علينا كإعلاميين أن نبارك الخطوات الجديده وأن ندعمها وألا نركز على الهفوات البسيطه ونحاول بقدر الإمكان توجيه السفينه إلى المسار الصحيح الذي نطمح إليه من أجل الحصول على منتج مميز ونقل أميز وإن كثرت الأقاويل حول طريقة التعاقد والشد والجذب الحاصل بين هيئة الإذاعه والتلفزيون والقنوات الأخرى التي لن تقدم ولن تؤخر في هذا الموضوع بعد أن تمت الصفقه وأصبح الموضوع حقيقة يجب أن نتعايش معها.
مباراة السوبر القادمه بين النصر والشباب ستكون أولى المباريات المنقوله على قناة mbc sports والتي نتمنى أن تكون فأل خير للمشاهد الرياضي بغض النظر عن نتيجة المباراه فالفريقين خرجا من الموسم الماضي ببطولات ولكن تبقى هذه البطوله فاتحة خير لكليهما بحكم توقيتها قبل بداية الدوري والحصول عليها يعني الحافز الكبير للفريق الفائز.

110