الشرقية والقصيم في ختام بطولة النخبة الرابعة

2تحت رعاية الرئيس العام لرعاية الشباب صاحب السمو الملكي الأمير عبدالله بن مساعد بن عبدالعزيز وبحضور الأستاذ عبدالرحمن المسعد مدير مكتب رعاية الشباب بالرياض، تختتم الليلة فعاليات بطولة النخبة الرمضانية الرابعة، بتواجد نائب رئيس شركة لجام للرياضة المالك لأندية وقت اللياقة الأستاذ سليمان القاضي، وممثلي الشركات والجهات الرعاية للبطولة، والعديد من الشخصيات الرياضية والاجتماعية والفنية، بالإضافة إلى الوفود المشاركة في البطولة من جميع مناطق المملكة، وذلك على ملعب جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية بالرياض بمشاركة أكثر من 180 مشارك من كافة مناطق المملكة.

ويتخلل حفل الختامي لبطولة النخبة العديد من الفقرات المشوقة والمفاجأة التي أعدت لها اللجنة المنظمة منذ وقت مبكر، حيث سيكون هناك حفل تتويج للفائزين بمسابقتي القرآن الكريم والسنة النبوية بين شوطي المباراة النهائية التي تجمع فريقي الشرقية والقصيم، فيما يتم تكريم الفائزين بجوائز أفضل لاعب في البطولة وأفضل حارس، إضافة إلى تكريم الفريق الفائز بالمركز الثاني بالميداليات الفضية عقب نهاية المباراة ومن ثم تتويج الفريق البطل بالكأس الذهبية في حفل كرنفالي يصاحبه تقنيات عالية وحركات بصرية، وألعاب ضوئية وألعاب نارية، بالإضافة إلى تكريم الرعاة المشاركين في البطولة.

ويلتقي مساء اليوم فريقا الشرقية والقصيم على نهائي بطولة النخبة، والحلم يراود كلاهما لتحقيق اللقب الغالي لأول مرة.

وكان منتخب الشرقية قد تأهل للنهائي على حساب فريق “الرياض 2” عقب أن كسبه بثنائية نظيفة في مباراة دور الأربعة، ويمتاز الشرقية بالتنظيم الدفاعي عالي الجودة والقدرة الكبيرة على اختراق دفاعات المنافسين بفضل سرعة لاعبيه ومهارته العالية. وتمكن الفريق القادم من الساحل الشرقي من تسجيل 7 أهداف في مجموعة مبارياته حتى وصوله للنهائي، وتلقت شباكه 3 أهداف فقط.

فيما كان منتخب القصيم قد تأهل على حساب فريق أبها بعد تغلبه عليه بخماسية مقابل هدف وحيد. ويتميز القصيم بقوة خطوطه، حيث يعد الأقوى هجوما وذلك بحصيلة تهديفية برصيد 13 هدفا، فيما تلقت شباكه هدفين فقط كأقوى دفاع في البطولة.

ويعول على المباراة التي تجمع الشرقية بالقصيم الكثير من ناحية الإثارة والمتعة وذلك لما يملكه المنتخبين من لاعبين لديهم مهارات وامكانات عالية.

من جانبه، أكد المشرف العام على البطولة مدير إدارة الإسكان وشؤون الأبناء الأستاذ ثامر المرشود أن البطولة حققت الفائدة المرجوة منها والأهداف التي أقيمت من أجلها، من خلال روح الأخوة السائدة ما بين المشاركين والتعاون المثمر فيما بينهم والذي ترجمته الأيام الماضية، لافتا إلى أن البطولة تهدف لتعزيز روابط الأخوة بين المشاركين وزيادة التعارف والمحبة، فضلا عن تعزيز الجانب الثقافي والرياضي لديهم.

وقدم المرشود شكره وتقديره للرئيس العام لرعاية الشباب صاحب السمو الملكي الأمير عبدالله بن مساعد على رعايته الكريمة للبطولة، والشكر موصول للأستاذ عبدالرحمن المسعد مدير مكتب رعاية الشباب بالرياض. كما قدم شكره للشركات والجهات الراعية للبطولة، مثمنا تلك المبادرة من قبل الرعاة.

108