المشي ميلين يساعد في تخفيف حدة الانسداد الرئوي المزمن

المشيتنصح أحدث الأبحاث الطبية بممارسة رياضة المشي لمسافة ميلين على الأقل حيث تعمل على الحد من النوبات الشديدة من اضطراب التنفس الذي يهدد حياة الكثير من المرضى.

فقد وجد العلماء أن مرضى الانسداد الرئوي المزمن الذين لا يمارسون رياضة المشي بانتظام كانوا معرضين بحوالي الضعف لتدهور حالتهم الصحية بالمقارنة مع أولئك الذين ينتظمون في ممارسة رياضة المشي، طبقاً لما ورد بوكالة “أنباء الشرق الأوسط”.

وشدد الدكتور كريستوبال إستيبان أستاذ المخ والأعصاب بجامعة واشنطن والمشرف على تطوير الأبحاث في معرض أبحاثه المنشورة في العدد الأخير من “دورية الأمراض الصدرية”، على أن النشاط البدني يعد السلاح الفعال لتحسين الحالات المرضية وخاصة المعنية بالجهاز التنفسي.

وأكدت جمعية الرئة الأمريكية، أن مرض الانسداد الرئوي المزمن يعد ثالث أحد أهم الأسباب وراء الوفيات في الولايات المتحدة ليلقى 134 ألف أمريكي حتفهم سنوياً.

ويوصف الانسداد الرئوي المزمن بمجموعة من أمراض الجهاز التنفسي التقدمي الذي يشمل انتفاخ الرئة والتهاب القصبات الرئوية المزمن.

112