طبيب منتخب البرازيل يعلن مشاركة نيمار امام كولومبيا

البرازيل تشيلي 6 نيمار

أعلن خوسيه رويز رونكو طبيب المنتخب البرازيلي لكرة القدم عن تعافي نجم الفريق نيمار دا سيلفا من الكدمات التي كان يعاني منها في الركبة اليمنى والفخذ الأيسر مما يعني امكانية اشتراكه بدون معوقات في المباراة الحاسمة لمنتخب السامبا أمام كولومبيا بعد غد الجمعة في دور الثمانية من بطولة كأس العالم 2014.

وأكد الطبيب رونكو أن النجم البرازيلي سيشارك في المران الجماعي لفريقه اليوم الأربعاء بعد أن خاض بعض تدريبات اللياقة البدنية والتنشيط العضلي بشكل فردي أمس.

وأضاف رونكو الذي كشف أن نيمار يستعيد عافيته بشكل سريع بعد تناوله أدوية مضادات الالتهاب بالإضافة إلى خضوعه إلى جلسات العلاج الطبيعي: “خاض نيمار تدريبات الإحماء واللياقة البدنية باستخدام العجلة الرياضية مثلما فعل باقي اللاعبين الذين اشتركوا في مباراة تشيلي”.

وثارت مخاوف عدم لحاق نيمار بمباراة منتخب السامبا أمام المنتخب الكولومبي أول أمس الاثنين عندما ظهر نجم برشلونة الأسباني خلال أحد المقاطع المصورة والتي نشرها الاتحاد البرازيلي لكرة القدم وهو يعاني من عرجة خفيفة أثناء عودة الفريق إلى معسكره في تريسوبوليس بعد يوم العطلة
الذي استمتعوا به عقب مباراة تشيلي.

إلا أن نيمار ظهر أمس داخل مركز “جرانجا كوماري ” الرياضي مقر معسكر الفريق البرازيلي بشكل طبيعي ودون دلالات على وجود إصابة بعينها.

وفي معرض رده عن سؤال الصحفيين حول ما إذا كان الجهاز الفني سيقرر التدرب ليوم واحد فقط داخل الملعب قبل التوجه لمدينة فورتاليزا لمواجهة المنتخب الكولومبي في دور الثمانية من المونديال، أكد الطبيب البرازيلي أن هذا هو الأفضل بالنسبة للاعبين الذين لا زالوا يشعرون بالإرهاق.

واختتم قائلا: “أنا أرغب في أن يتمكن فريقي من اللعب وليس التدرب .. الفريق يحتاج إلى الراحة .. لقد لعبوا 120 دقيقة في الواحدة ظهرا .. هذه المباراة استنفذت طاقة اللاعبين الجسدية والنفسية بشكل كبير”، في إشارة إلى المباراة التي جمعت بين منتخبي تشيلي والبرازيل في دور الستة عشر يوم السبت الماضي في مدينة بيلو هوريزونتي وانتهت بفوز المنتخب البرازيلي 3 / 2 بركلات الترجيح.

112