خوردي ألبا يتهجم على صحافي إسباني ويهدده بقطع رأسه

خوردي البا

يبدو أن إقصاء المنتخب الإسباني من الدور الأول لنهائيات كأس العالم المقامة حالياً في البرازيل، قد تسبب في توليد حالة مزاجية سيئة للاعبي الماتادور، وخصوصا نجم برشلونة خوردي ألبا الذي صب جام غضبه على صحفي إسباني.

وعلى الرغم من الفوز المعنوي الذي حققه المنتخب الإسباني على نظيره الأسترالي بثلاثية نظيفة في الجولة الثالثة الأخيرة من منافسة المجموعة الثانية للمونديال، إلا أن خوردي ألبا لم يكن في حالة مزاجية جيدة إثر خروح بطل العالم من دور المجموعات.

وذكرت تقارير صحفية إسبانية أن الظهير الأيسر لبرشلونة هاجم صحفيا يعمل في صحيفة “أس” الإسبانية وهدده بقطع رأسه.

خوردي ألبا رفض التحدث لممثلي وسائل الإعلام خلال مروره من منطقة التصريحات بعد انتهاء المباراة أمام أستراليا، حيث اعترض الصحفي خافيير ماتلانس الذي يعمل مراسلا لصحيفة “أس” طريق اللاعب من أجل الحديث معه، فطالبه ألبا في البداية بالذهاب بعيداً عنه.

وانفجر خوردي ألبا في وجه الصحفي الإسباني وقال له: “المرة القادمة.. سأقطع رأسك.. أحذرك.. نعم، نعم، في المرة القادمة سأقطع لك رأسك وأمزقه”.
ووفقا للصحافيين الذين كانوا حاضرين، فإن ألبا واصل مهاجمته اللفظية للصحفي الإسباني قبل السفر إلى إسبانيا.

الصحفي الإسباني تحدث لراديو اوندا سيرو الإسباني عن الواقعة وقال: “ليس لدي أي فكرة عن السبب. أنا لم أكتب أي شيء عنه. لا أتذكر أنني كتبت أي شيء عنه على الإطلاق”.

ويبدو أن السبب الحقيقي لغضب خوردي ألبا لم يكن الصحفي نفسه، بل من المرجح أن يعود إلى المعنويات السيئة التي تسيطر على لاعبي المنتخب الإسباني بشكل عام نتيجة الإقصاء من المونديال البرازيلي.

114